أميركا تحيي ذكرى هجمات 11 شتنبر.. وبايدن يتعهد بملاحقة الإرهابيين

هبة بريس - وكالات

يتوجه الرئيس الأميركي جو بايدن إلى نيويورك، في وقت لاحق من اليوم السبت، لإحياء الذكرى العشرين لهجمات الحادي عشر من سبتمبر 2001 التي أودت بحياة 2977 فردا.

وعشية الذكرى العشرين لهجمات 11 سبتمبر، دعا الرئيس الأميركي مواطنيه إلى الوحدة التي اعتبرها “أعظم قوة لدينا”، وذلك في رسالة مسجلة نُشرت، فجر السبت، كما توعد بملاحقة الإرهابيين ومعاقبتهم، إلى جانب كل من يسعى لإيذاء الولايات المتحدة.

وأشاد بايدن بقتلى الهجمات وآلاف المصابين وكذلك أعضاء فرق الإطفاء وأطقم التمريض وغيرهم ممن خاطروا بأرواحهم أو فقدوا حياتهم خلال مهمات الإنقاذ التي تلت الهجمات وإجراءات التعافي.

وأقر الرئيس الأميركي أيضا “بالقوى المظلمة في الطبيعة البشرية – الخوف والغضب والاستياء والعنف ضد الأميركيين المسلمين وهم أتباع مخلصون لدين مسالم”، مشيرا إلى أن تلك القوى أثرت على الوحدة الأميركية لكن لم تكسرها.

وقال الرئيس في رسالته المسجلة في البيت الأبيض وتزيد مدتها عن 6 دقائق بقليل: “هذا بالنسبة إليّ هو الدرس المركزي لـ11 سبتمبر. وهو أنه عندما نكون الأكثر عرضة للخطر (…) فإن الوحدة هي أعظم قوة لدينا”.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

  1. مثل هذا اليوم من11 سبتمبر عرفت امريكا هجمات إرهابية مما أدت إلى سقوط ضحايا وقتلى ابرياء فحسبي الله ونعم الوكيل فيهم من كانوا مسؤولين عن هذه الافعال الإجرامية.

  2. اعتقد مئة بالمئة أنها كانت مؤامرة ضدها وحسابات معها ومن المؤسف الشديد ذهب ضحيتها الأبرياء في هذه المجزرة البشعة ونقول إن لله وإن إليه راجعون حسبي الله ونعم الوكيل فيهم.

  3. لما امريكا تحي هذه الذكرى والدول العربية التي عرفت حروبا وقتلى ابرياء اطفال ونساء وشيوخ كل هذآ لايمكننا احياء ذكراهم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  4. من كان يريد حقيقة هجمات إرهابية في الولايات المتحدة الأمريكية 11سسبتمبر عليه اللجوء الى البحث في ملفات أمريكا مع طالبان وستعرفون الحقيقة باكملها….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق