سطات.. ميثاق شرف يطفئ المصباح ويعيد الميزان على رأس المجلس البلدي

محمد منفلوطي - هبة بريس

وانتهى السباق المحموم، وانتهت معه معارك الساحات وتوزيع المنشورات الانتخابية ذات البرامج المتنوعة والغنية بالوعود والمنجزات، واختفى حينها الناجحون الفائزون بالمقاعد فجأة بعد الاعلان النهائي عن النتائج، ومنهم من غير حتى رقم هاتفه ومنهم من ظل يرن دون إجابة..لكن لا غرابة في ذلك….

عُقدت الاجتماعات على عجل لبناء التحالفات بين مكونات الأحزاب المتصدرة لسبورة الترتيب وحتى التي تذيلتها، وفي خضم ذلك، حبس المواطنون والمواطنات أنفاسهم وهن، انتظارا لما ستؤول إليه الجلسات والنقاشات الماراطونية وراء الستار وتحت جنح الظلام…هذه هي الصورة على مايبدو بمختلف المناطق بمختلف مدننا وقرانا فور الاعلان عن نتائج الانتخابات المحلية والجهوية.

الصورة لاتختلف اختلافا هنا بإقليم سطات، فمعظم الدوائر الانتخابية، وبمجرد الاعلان عن نتائج الفائزين، حتى انطلقت معه حمى المشاورات لثبيت قاعدة التحالفات لرئاسة المجالس المنتخبة، والمشهد هنا بمدينة سطات ولاسيما على مستوى المجلس البلدي الذي كان حتى الأمس القريب في عهدة حزب العدالة والتنمية الذي عاقبته صناديق الاقتراع، ( المشهد) لايبدو مختلفا اختلافا كبيرا عن باقي المدن والقرى..الكل شمر على ساعديه..في انتظار المولود الجديد الذي ستحمل مسؤولية تدبير الشأن المحلي.

فبمجرد الاعلان عن النتائج النهائية بمدينة سطات، حتى انقطعت الاتصالات مع بعض وكلاء الأحزاب السياسية الفائزة باللقب، حتى أن البعض منهم لم يجد الفرصة حتى ليجيب على هاتفه النقال على الرغم من أن المتصلين لم يكونوا سوى مواطنين يرغبون في تقديم التهاني والتبريكات، ولاشيء دون ذلك… لتستفيق المدينة صباحا على وثيقة عبارة عن ميثاق شرف موقعة من طرف العديد من وكلاء اللوائح، تعهدوا من خلالها أمام الله وأمام التاريخ وأمام عموم الناس، على أن لاتكون رئاسة المجلس البلدي المستقبلي بسطات، إلا من نصيب وكيل لائحة حزب الاستقلال المصطفى الثانوي….

بهذا الاعلان، تكون مدينة سطات من المدن السباقة في حسم التحالفات في المغرب…لكن ما يهمنا هنا، هو أكبر بكثير من ذلك، فمصلحة المدينة ومواطنيها الذين عانوا الويلات من ضعف الخدمات والبنيات التحتية وغياب فرص شغل قارة لأبنائها، وانتشار بعض مظاهر البداوة من كلاب ضالة ودواب، وحدائق المدينة التي تحولت إلى قبلة للرعي من قبل بغال وحمير وقطعان أغنام، وسياسة الحفر وتبليط الشوارع ظلت على طول السنة تراوح مكانها، والتي طمست حتى أكبر معلمة تاريخية في ذاكرة المدينة تلك المتعلقة بشارع محمد الخامس…(ما يهمنا) اليوم ونحن نعيش على نشوة الانتصار ووقع التغيير الجذري سواء على المستوى الوطني أو الجهوي أو المحلي، هو مدى التزام النخب السياسية على تنزيل برامجها الانتخابية..

وثيقة ميثاق الشرف هاته التي وقعت عليها هيئات حزبية من 16 حزب فازوا خلال الانتخابات المحلية بسطات، والتي تقاسموا من خلالها 35 مقعدا، جاءت لتضع حدا لكل التكهنات التي سبقت تأويلات البعض، كما أنها اربكت حسابات آخرين كانوا يعولون على قيادة سفينة المجلس البلدي بسطات….لكن في المقابل كانت المفاجأة كبيرة، حين تغلبت الارادة والحكمة و” الحرفية”، على كل شيء، وأفرزت تركيبة مكونة من تسعة أحزاب بأغلبية مطلقة…وفي قراءة أولية ومن خلال ميثاق الشرف هذا، سيجد حزب العدالة والتنمية نفسه في خانة المعارضة بمعية آخرين.

ويذكر، أن مدينة سطات، عاشت خلال اليومين الماضيين حدثا وطنيا بامتياز، خصوصا على مستوى نتائج الانتخابات التشريعية التي أفرزت ستة مقاعد، تبوأت الحمامة فيها المرتبة الأولى، متبوعة بحزب الاستقلال، والاتحاد الدستوري، والاصالة والمعاصرة، والاتحاد الاشتراكي، والحركة الشعبية.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. الى الاستاذ الثانوي بغينا العمل اياك وساحة سيدي لغليمي تريبها وتعودها خليها كيف ماهي الله يرحم الوالدين وشوف الزناقي لي محفرين ومظلمين شوف مستشفى الحسن الثاني خصنا ليريم في سطات ومركز العلاج الكيماوي لمرضى السرطان ومشاريع لتشغيل شبابنا خصنا محطات لسيارات الأجرة صنف اول لانه الفوضى لي في طريق بن احمد شوهة وقفة حاسمة مع فوضى الكرارس ديال البائعين والكراول سطات خصها الخدمة عندكم معنا خمس سنوات غدي نحاسبوكم عليها

  2. ماعيتو من هاد الهدرة الثانوي الثانوي كيف كانت سطات من كان هو في التسيير كانت اكثر من هاك ولي بغا يعرف يطلع لميمونة معقل ديالو و يشوف ماعندوش كاريزما ديال التسيير كيبا شاد الميزانية تا لخر و يبدل الباقي والخليج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق