حزب منيب يشتكي استعمال المال لشراء أصوات الناخبين

أفاد المكتب السياسي للحزب الاشتراكي الموحد، أن الأخبار التي توصل بها من كافة أنحاء المغرب تبرز للأسف الشديد هيمنة الفساد المتمثل أساسا في إطلاق يد المال وهيمنته على مرأى ومسمع من الادارة والسلطة التي تلوذ بحياد مشبوه يدينها بالتواطؤ مع المفسدين الذين يشترون الأصوات أمام المكاتب حيث تنشط بشكل مكشوف وفاضح شبكات الاتجار في الأصوات التي تسخر العديد من “الشناقة” خاصة أمام المكاتب المجودة في الاحياء المهمشة والفقيرة -وقد نبه رفاقنا في العديد من المواقع السلطة لهذا الوضع ولم تتحمل مسؤوليتها المفترضة .

وأدان الحزب الاشتراكي الموحد بشدة في بيان له، الاستعمال المكشوف للمال في واضحة النهار؛ و أمام أعين السلطة وأعين والمواطنين، مؤكدا أن الوطن اليوم أمام ممارسات مشينة وغير مقبولة ، لا شك أنها ستضيع عليه فرصة أخرى للتقدم نحو دمقرطة الحياة السياسية .

وأضاف الحزب أن نهج الفساد والافساد والتيئيس صاحب العملية الانتخابية قبل الحملة وخلالها وها هو يضرب اليوم قدسية التصويت وشرعيته وصفاءه المفترضة، مشيرا إلى أن هذا الأمر يؤكد وجود اتجاه للتدمير الممنهج لجدوى الديمقراطية ولقتل ما تبقى من منسوب الثقة بين المجتمع والمؤسسات المنتخبة وإطلاق يد المال للهيمنة على المؤسسات المنتخبة.

واسترسل الحزب في ختام بيانه، “أنه يشجب بشدة هذه الممارسات المرفوضة بكل المعايير والتي تقوض كل شروط التنافس الشريف والنزيه ،منبها السلطة والادارة المسؤولة إلى تحمل مسؤولياتها في إنقاد ما يمكن إنقاده ؛ مشيرا إلى أنه يحتفظ بحقه كاملا في اتخاذ كل الإجراءات القانونية لمواجهة هذا الوضع ونتائجه ، ويدعو كل شريفات وشرفاء هذا الوطن للتكتل ضد هذا النهج التدميري لقواعد الديمقراطية

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. وانا اكد ذلك عصابة اخناتوش خرجت بالهراوات ضد باقي المرشحين
    اكيد هذا المفيوزي الذي ضيع التين الشوكي (الهندية) بجلب سلالة مكسيكية، وضيع الدلاح الاخضر البوري والقمح فوق القانون

  2. ليس فقط المال الذي افسد العملية اﻻنتخابية بل انحياز اﻻدارة قبل انطﻻق الحملة وذلك بالتشهير بالنزهاء وختمت المسرحية بنتائج مشكوك في فحهواها. الوطن معرض للفتنة نسال الله ان يقينا شرها ولعن الله من ايقضها

  3. الصورة غير موفقة فيها احاء الى نوع من المواطنين لكن هاد الناس (البلديين)هم اكثر نزاهة وشهامة لو وضعتم شخصا بكوستيم وكرافاط كان احسن وشكرا

  4. Une dame a appelé au tel le gardien de sa villa à sidi rahal parce qu,il a tardé à rentrer .celui ci lui a répondu :j,attends mes 200dh,car le matin les candidats donnent100 et le soir 200

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى