هام إلى التلاميذ: اختيار مركز التلقيح بدون شرط عنوان السكن

هبة بريس

أكدت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي ، مجددا ، أن أولياء أمور جميع المتمدرسين في التعليم العمومي والخصوصي والتعليم العتيق ومدارس البعثات الأجنبية وكذا متدربي التكوين المهني، بإمكانهم اختيار مركز التلقيح بدون شرط عنوان السكن، وحسب نوع اللقاح الذي يرغبون في تطعيم بناتهم وأبنائهم به.

كما شددت الوزارة في بلاغ على أن الاستفادة من التلقيح عملية مجانية وتطوعية ومشروطة بموافقة أولياء أمور المتعلمات والمتعلمين.

ودعا البلاغ أولياء الأمور إلى الاطلاع على لائحة مراكز التلقيح واختيار المركز الذي يرغبون في التوجه إليه، حاثا إياهم على الانخراط بكثافة في هذه العملية الهامة التي ستمكن من حماية بناتهم وأبنائهم وذويهم، وتحقيق المناعة الجماعية التي ينشدها الجميع.

ووفق الوزارة، فإن عملية تلقيح الفئة العمرية ما بين 12 و17 سنة، التي انطلقت يوم 31 غشت الماضي في جميع مراكز التلقيح المتواجدة على مستوى 419 مؤسسة تعليمية، تعرف إقبالا كبيرا ومكثفا من طرف الأسر والمتعلمين.

وقد تم الإعلان عن لائحة هذه المؤسسات من طرف الوارة الوصية والأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين والمديريات الإقليمية عبر مواقعها الإلكترونية وصفحاتها الرسمية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مع تحديد اللقاح المتوفر في كل مركز (فايزر أو سينوفارم

ما رأيك؟
المجموع 18 آراء
3

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. تقولون بالسنتكم ان نوعية اللقاح تكون اختيارية من طرف الآباء ولكن للأسف الشديد أخذت ابني من اجل ان يلقح فقامت الممرضة بتلقيح ابني فسالتها بان نوعية اللقاح تكون اختيارية من طرفي فاجابتني وقالت إنها أوامر من طرف الوزارة الصحة فلماذا هذا الكذب على المواطنين باختيار نوع اللقاح لابنائهم فخرجت ولم القح ابني.

  2. نخاف ان تكون هذه جريمة في حق ابنائنا وبناتنا فنحن مترددين في تلقيحهم لان الاخبار الواردة وكل يوم نسمعها في عدد الوفيات والاصابات وبالاخص الملقحون فهم مصابون الآن بالفيروس اذن ما فائدة التلقيح الم يحمي من الاصابة .

  3. بالفعل قمنا بالانخراط في هذه العملية التلقيح ونتمنى ان تحقق لهم المناعة الجماعية كما قلتم حتى لا يتم اضاعة الوقت وعدم الاستفاد من هذا التلقيح كما يقال المثل المغربي (كوب الماء على الرمال).

  4. انا افضل الدراسة عن بعد من أجل حماية ابني وابنتي من هذآ الفيروس وبالاخص ونحن نتابع الاخبار الواردة يوما بوجود فيروسات جديدة مؤخر محور دلتا وكذا مو فاسماء غريبة جدا ولأن تريدون تلقيح الأطفال باختياركم انتم وليس نحن !!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق