تقرير جديد يكشف تفاصيل عن دخول غالي إلى إسبانيا

هبة بريس ـ الرباط

كشف تقرير جديد، قدم للقضاء الإسباني، أن زعيم جبهة البوليساريو، إبراهيم غالي، غادر إسبانيا دون أن يقدم أي وثيقة لضباط الشرطة الوطنية على الحدود.

وبحسب صحيفة “إسبانيول” قال غالي للضباط قبل صعوده إلى الطائرة المتجهة إلى الجزائر، إنه لا يحمل أي وثيقة يمكن أن تحدد هويته.

وقالت الصحيفة إن التقرير الذي قدم إلى رئيس المحكمة رقم 7 في سرقسطة واطلعت عليه، يشير إلى أن الضباط تحققوا من هويات الركاب المرافقين باستثناء غالي الذي لم يكن يحمل أي وثيقة ورغم ذلك سمح له بركوب الطائرة.

ويرد التقرير، الذي أعده مقر الشرطة العليا في نافار، على طلب من القاضي رافائيل لاسالا، الذي يحاول معرفة ما إذا كان زعيم الجبهة قد دخل البلد وغادره حاملا وثائق مزورة.

وقالت الصحيفة إن ثلاثة أشخاص كانوا مرافقين لغالي وتحقق الضباط من هوياتهم قبل صعودهم للطائرة.

ووفقا للتقرير، سمح لغالي ورفاقه بالمغادرة لأن أيا منهم لم يكن لديه “أي عائق قانوني لمغادرة الأراضي الإسبانية” ولأنه كان “رحيلا طوعيا”.

ما رأيك؟
المجموع 16 آراء
16

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. يجب على اسبانيا ان تتحمل مسؤوليتها القانونية ازاء تخليها عن اداء واجبها فيما يخص المجرم ابراهيم غالي المبحوث عنه والذي دخل وخرج من اسبانيا امام انظار السلطات دون محاسبة او رقيب فهذا العمل يعد خرقا سافرا للاعراف والمعاهذات الدولية لذلك يتعين معاقبة اسبانيا على جريمتها الشنعاء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق