بعد رصاص أحفير استنفار أمني بوجدة عقب العثور على مسدس

هرعت عناصر الأمن بمدينة وجدة مساء أمس الأربعاء نحو إحدى المنازل الواقعة بحي بوقنادل وسط المدينة، بعد توصلها بإخبارية تفيد أنه تم العثور على مسدس ناري فارغ من الرصاص بالبيت.

وكشف مصدر مطلع أن عناصر الأمن توصلت بالإخبارية من ورثة الشخص الذي كان يضع المسدس في الخزنة الخاصة حيث أنه وبعد وفاته منذ مدة قرر الأبناء الاطلاع على محتويات الخزنة “الكوفر” فيجدوا بذلك المسدس من عيار 9 ملمتر.

الخزنة وحسب ما أضافه المصدر فإنها من ملك للمرحوم وهو مهاجر مغربي وافته المنية قبل مدة، تاركا المسدس داخلها، وهو ما اضطر أبناءه إلى فتحها وإخبار الأمن بوجود مسدس بها وهو ما استدعى بالأمن إلى الاستنفار والانتقال لمعاينة المسدس وفتح تحقيق في ملابسات وجوده بالخزنة وكل التفاصيل حوله.

وغير بعيد عن الموضوع فقد تمكنت عناصر أمن أحفير شمال مدينة وجدة من العثور على كمية تتجاوز الثمانين حبة من الرصاص المبعثرة بتجزئة الصانديقة بقلب المدينة، وهي الكمية التي عثر عليها قبل يومين حسب ما أكده مصدر خاص من أحفير لهبة بريس.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق