بركان.. “الجيل الأخضر” يروم مضاعفة الناتج الداخلي الفلاحي بحلول 2030

هبة بريس _ وجدة

يروم المخطط الفلاحي الجديد لإقليم بركان، الذي تم وضعه في إطار استراتيجية “الجيل الأخضر 2020-2030″، إلى رفع الناتج الداخلي الخام الفلاحي من 2 مليار درهم إلى 4.5 مليار درهم بحلول عام 2030.

و ذكرت معطيات للمديرية الجهوية للفلاحة بالجهة الشرقية، أن المخطط الفلاحي الإقليمي الجديد، يهدف أيضا إلى خلق 2 مليون يوم عمل إضافي وزيادة المساحة المخصصة للزراعات البيولوجية إلى 400٩ هكتار، حيث سيتم تثمين وتطوير 63 في المائة من الإنتاج في عام 2030.

كما سيتم بذل الجهود لإخراج جيل جديد من الطبقة الفلاحية الوسطى؛ حيث يطمح المخطط الفلاحي الإقليمي الجديد، الذي يعطي الأولوية للعنصر البشري، بالأساس، إلى إدخال 7937 أسرة إلى الطبقة الوسطى الفلاحية في أفق سنة 2030 (3210 أسرة سنة 2019).
وفي السياق ذاته، سيتم توسيع التأمين الفلاحي ليشمل 23 ألف و220 هكتارا، وسيتم تعميم التغطية الاجتماعية على جميع الفلاحين (زائد 50 ألف).

وبخصوص بروز جيل جديد من المقاولين الشباب في القطاع الفلاحي، فإن الاستراتيجية الفلاحية الجديدة تستهدف إنشاء 240 تعاونية ومقاولة خدماتية لفائدة 1670 مستفيدا من الشباب باستثمار يقدر بـ 165 مليون درهم، بالإضافة إلى تكوين 2750 من الشباب الخريجين بمعهدي التكوين الفلاحي ببركان.

وتؤكد معطيات المديرية الجهوية للفلاحة بالجهة الشرقية، بشأن المخطط الفلاحي الإقليمي الجديد لبركان، على خلق جيل جديد من التنظيمات الفلاحية، من خلال تحويل 30 تعاونية فاعلة لتعاونيات من الجيل الجديد، ومواكبة 230 تعاونية فلاحية وخلق 30 أخرى جديدة، وكذا إحداث مشروعين جديدين للتجميع.

وأشارت إلى أن 12 مشروعا فلاحيا تضامنيا باستثمار يقدر بـ 140 مليون درهم، وكذا سبعة مشاريع لتطوير الخدمات الفلاحية الرقمية، ستستفيد من آليات المواكبة من الجيل الجديد، وذلك في إطار هذا المخطط الفلاحي الإقليمي لبركان.

ووفقا للمصدر ذاته، فإنه في إطار مواصلة دينامية التنمية الفلاحية ضمن استراتيجية “الجيل الأخضر”، سيتم إحداث سوق جملة متعدد التخصصات بسعة 750 ألف طن/السنة باستثمار يقدر بـ 346 مليون درهم، وكذا إحداث سوق للماشية وتأهيل الأسواق الأسبوعية باستثمار يناهز 31 مليون درهم.

وفي مجال الجودة والابتكار والتكنولوجيا الخضراء، يطمح المخطط الفلاحي الإقليمي إلى تهيئة واعتماد مجزرة ببركان وترخيص أخرى بأحفير، وإنشاء خمس وحدات تبريد لتخزين اللحوم، وتسعة مشاريع للبحث والتنمية، هذا بالإضافة إلى مشاريع أخرى في إطار تعزيز فلاحة مقاومة للتغيرات المناخية وناجعة بيئيا على مستوى إقليم بركان، والتي تهم أساسا الرفع من المساحة المجهزة بالري الموضعي بنسبة 21 في المائة (من 13 ألف و500 إلى 16 ألف و300 هكتار).

يذكر أن مساحة إقليم بركان، الذي يبلغ عدد ساكنته 137 ألف و289 نسمة (37 في المائة بالعالم القروي)، تبلغ 1985 كلم مربع، بما في ذلك مساحة صالحة للزراعة (99 ألفا و350 هكتارا)، ومساحة مسقية (39 ألفا و260 هكتار).

ويحتوي الإقليم على 22 ألف رأس من الأبقار، و170 ألف رأس من الأغنام، و23 ألف رأس من الماعز، فيما يقدر عدد الاستغلاليات الفلاحية 13 ألف استغلالية.

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق