تنامي ظاهرة السرقة بالدراجات النارية بأكادير

ع اللطيف بركة : هبة بريس

اصبحت السرقات بالنشل المصحوبة بالعنف تتنامى بشكل سريع بالشوارع خصوصا في فصل الصيف الجاري، ما بات يهدد سكان و زوار مدينة أكادير ، من طرف مجموعة من اللصوص مستعملي الدراجات النارية الصينية س 90 المعدلة ميكانيكيا، والتي تصبح سرعتها بعد عملية التعديل تفوق 160 كلم في الساعة ويصعب ملاحقتها و مطاردتها.

فجل الشوارع الكبيرة التي تعرف الحركة ويرتادها زوار المدينة، تعيش يوميا تحت رحمة النشالين وأخص بالذكر لا الحصر شارع الحسن الثاني وساحة السلام بالباطوار ، والتي تعرضت بها سيدة قبل يومين لسرقة محفظتها بالعنف، وشاب أخر تم اعتراضه وسرقة هاتفه، الى جانب احياء أخرى ( حي السلام والداخلة وليزاميكال) .

ونظرا لخطورة تنامي عمليات النشل، تأمل الساكنة من مسؤولي ولاية الامن بأكادير، تشديد إجراءات المراقبة على اصحاب الدراجات النارية، والتي بحسب مصادر الجريدة أغلبهم قادمون من مناطق القليعة او أيت ملول، من أجل الحد من هذه الظاهرة وحماية المواطنين من اللصوص و النشالين .

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق