وزيرة إسبانية: ترحيل القاصرين المغاربة يشكل اعتداء على حقوق الأطفال

هبة بريس ـ الرباط

أعلنت وزيرة الحقوق الاجتماعية الإسبانية “أيوني بيلارا” معارضتها لعملية ترحيل القاصرين المغاربة غير المصحوبين المتواجدين بسبتة المحتلة.

وعبرت الوزيرة المنتمية لحزب “بوديموس” الإسباني عن رفضها للعملية عبر رسالة وجهتها إلى وزير الداخلية “فرناندو غراندي مارلاسكا”.

ووصفت الوزيرة الإسبانية عملية ترحيل القاصرين المغاربة بالخطيرة جدا، وتشكل اعتداء على حقوق الأطفال الأجانب المتواجدين في إسبانيا.

الى جانب هذا ، فتح مكتب النائب العام الإسباني تحقيقا لمعرفة الظروف التي يتم فيها إعادة القاصرين الـ 800 من سبتة إلى المغرب، في وقت انتقدت فيه منظمات حقوقية إرجاع القاصرين الذي دخلوا الجيب الإسباني قبل نحو ثلاثة أشهر.

ونقلت صحيفة “هيرالدو” الإسبانية عن مصادر قضائية أنه لا علم لمكتب المدعي العام ولا مكتب المدعي العام بسبتة بخطة الإعادة.

وفقا للمصادر نفسها، فإن البلاغ الرسمي الوحيد الذي ورد بشأن هذه الخطة كان عاما جدا ولم يحدد عدد القصر الذين سيعادون إلى المغرب أو توقيت العملية.

ولقيت العملية انتقادات من منظمات حقوقية، وقال المتحدث باسم منظمة العفو الدولية، أنخيل غونزالو، إن عمليات ترحيل القاصرين بدأت أمس الجمعة، واستمرت اليوم السبت.

وقال غونزالو: “نكتب إلى وزارة الداخلية نطالبها بوقف عمليات الطرد هذه على الفور، ونطالب بالشفافية بشأن أفعالهم”، مضيفًا أن المنظمة تتحدث مع المدعين العامين لأن “عمليات الطرد هذه تنتهك القانون الدولي”.

وحضّت منظمة “سيف ذا تشيلدرن”، السبت، إسبانيا على وقف ترحيل القاصرين غير المصحوبين إلى المغرب.

ما رأيك؟
المجموع 12 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. البارح جل الاسبان يقولون المهاجرون المغاربة احتلوا سبتة.واليوم الكل يتناقض مع ترحيلهم من جمعيات ومنظمات وحقوقيون دوليين….اطلع تاكل الكرموس انزل من قال لك اطلع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق