تسجيل 7380 إصابة و84 وفاة جديدة بـ”كورونا” في 24 ساعة‎‎‎‎‎‎‎‎

هبة بريس ـ الرباط

اعلنت وزارة الصحة، اليوم الأحد، تسجيل 7380 إصابة مؤكدة جديدة بفيروس “كورونا” خلال الـ24 ساعة الماضية،

وبهذه الحصيلةاليومية يكون العدد الإجمالي للمصابين بالفيروس قد ارتفع إلى 759.456 حالة في المغرب.

وأفادت المعطيات الرسمية بأن الفترة نفسها عرفت تسجيل 84 وفاة ليصل العدد إلى 11.017، بينما تم التأكد من 9272 حالة شفاء إضافية ليبلغ إجمالي التعافي 667.230.

ما رأيك؟
المجموع 13 آراء
12

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫9 تعليقات

  1. الحمدلله أول يوم الشفاء يفوق الاصابات … نتمنى كل يوم تنخفظ الاصابات والوفيات حتى نصل الى 0اصابة ووفاة يارب انك على كل شيء قدير

  2. اناشد القلوب الرحيم وأصحاب العقول النيرة بالمطالبة بحجر شامل حتى مرور هذه الموجة بسلام لأننا فجعنا في اعز الناس إلينا واحد تلوى الاخرى فرحم كل من توفى بهذا الفيروس القاتل

  3. لقد مرت في الايام الاخيرة ارتفاع المهول والساروخي لعدد الاصابات التي بتنا نرى بالاف من المصابين يهلك..ياعباد الله كيف لا تحركون ساكنة والمغرب فقد اكثر من1000 مواطن خلال اسبوع فاحذروا فحذوا فاحذروا

  4. لابد ان متزامن لكي نوقف زحف هذآ الفيروس والله ستهلك جميعا كل واحد منا سيفقد عزيزا عليه او اكثر.. العيش بالقليل المتواجد حتى مرور هذه الأزمة او على الاقل التخفيف من حدتها ..

  5. نطالب من الداخلية عدم التهاون مع غير المبالين والذين يكسرون التعليمات… كما أن الحجر يكون للملقحين وغير الملقحين …حجر تام للحد من هذا الفيروس القاتل

  6. نفقد الكثير من الإخوة الأعزاء وناس تلهب وراء الانتخابات والتجمعات الفارغة ..اليس فيكم رجل حكيم يوقف هذآ العبث ان لله وان اليه راجعون

  7. المشكل في المواطنين المتهورين الساخطؤن عن الوضعلا يهتمونلا بكورونا ولا غيرهالا يرتدون الكمامة ولا يعلمون ولا مسافة الامانولا إحترام الحجر الصحي بمعنى لايفبهون شيئا.اذا فلا غرابة لما يقع لنا

  8. ما دامت هذه الاصناف تتجول بكل حرية يدخلون الاسواق باكتضاض يركبون الحافلات يجلسون في المقاهي تراهم في كل مكان بدون كمامة ولا احتياطات ولاتباعد فكيف يعقل ان نحد منه ونحن متهورين نسأل الله العفو والعافية في الدين والدنيا والآخرة

  9. المرجوة من الإخوة الحذر الحذر واحترام الإجراءات اللازمة فاوالله كل يوم أسمع بفقدان جار اوصديق او حتى من العائلة المسألة غاية في الخطورة واقسم بالله التخويف ولكنها الحقيقة فالفيروس يقتل حتى الرضع والشباب نتضرع الىغ الله سبحانه ان يرفع عنا هذآ الوباء آمين يارب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق