إيقاف 22 شخصا بسبب حرائق الجزائر.. والرئيس يتحدث عن “أيادٍ إجرامي

هبة بريس ـ متابعة

أعلن الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، الخميس، إلقاء القبض على 22 شخصا، متهمين بإشعال حرائق الغابات التي تنتشر في ولايات عدة.

وكشف تبون، في كلمة مسجلة، نقلت عنها وكالة الأنباء الجزائرية، أن أغلب هذه الحرائق تقف خلفها “أياد إجرامية”، مشيرا إلى أن الموقفين بينهم 11 في ولاية تيزي وزو، و4 في عنابة، والباقي في ولايات المدية، وجيجل وعين الدفلى.

وأكد الرئيس الجزائري أن التحريات مستمرة للقبض على كل الضالعين في هذه الحرائق، مؤكدا أن العدالة ستأخذ مجراها في هذا الشأن.

وكشف كذلك أنه أسدى تعليماته لرئيس الوزراء، منذ نشوب الحرائق، للاتصال بدول أوروبية صديقة للحصول على طائرات إخماد الحرائق ولكن “ولا دولة استجابت لطلبنا”، إذ كانت تلك الطائرات تعمل على إخماد الحرائق المشتعلة في تركيا واليونان.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. ولا دولة اوربية استجابت لطلبنا و المغرب الذي يعتبر جار و اخ لم يقبل عرضه للمساعدة على اطفاء الحراءق بطاءرتين مجهزتين لهذا الغرض بقيادة محترفين ذووا خبرة في هذا المجال انه التعنث و الانانية التي اصابت حكام الجزاءر رحم الله الشهداء و عافى المصابين و فك كرب الاخوة الجزاءريين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق