760 عامل عرضة للشارع بعد إغلاق مجموعة رياض موكادور مراكش

مراكش : معادمرفوق

عرف محيط فندق رياض موكادور جليز بمراكش، صباح يومه الأربعاء 11 غشت الجاري، وقفة احتجاجية حاشدة من طرف الطبقة العاملة التابعة لمجموعة رياض موكادور مراكش، بعد قرار إغلاق مختلف الوحدات وهو الأمر الذي سيتسبب في تشريد مئات العمال .

ويشمل الإغلاق جميع الوحدات التابعة لمجموعة فنادق رياض موكادور بمراكش ويتعلق الأمر بفنادق رياض موكادور، والمنزه، والمنارة، وجليز، وأوبرا، وأكدال، ومراكش، وفندق القصبة، منذ 01 يوليوز 2021 الماضي.

وعبر العمال خلال هذه الوقفة التي تعتبر من سلسلة الوقفات المنظمة من طرف عمال الوحدات الفندقية منذ إغلاق أبوابها وعبروا عن استيائهم من القرار الإغلاق المفاجئ وكشف عن مطالبهم بعد فرض الأمر الواقع من طرف الإدارة، موضحين أن هناك قرابة 760 مستخدم، ومستخدمة حسب تصريحات المحتاجين سيتشردون جراء هذا القرار المفاجئ، كما أشاروا إلى أنه إن لم تعد الإدارة الحالية قادرة على التسيير، فلتنسحب، وتترك التسيير لمن يستحقه.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق