وهبي : ” البام ” يفكك “الأعطاب” التي حالت دون تحقيق الإصلاح

هبة بريس ـ الرباط

قال الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، عبد اللطيف وهبي خلال عرض افتتاحي في إطار اللقاء المنظم اليوم الاثنين 09 غشت الجاري، بمدينة الرباط، والمخصص لتقديم مضامين البرنامج الانتخابي للحزب خلال الاستحقاقات القادمة، على مراحل عاشتها بلادنا على مستوى تأهيل الاقتصاد، ” أن برنامج تأهيل الاقتصاد المغربي 1993-2002 جاء ليتشكل من سيرورات متعددة ضمن رؤية عامة وشاملة يشترك فيها كل الفاعلون الاقتصاديون والاجتماعيون (أرباب المقاولات النقابات العمالية) إلى جانب الشركاء الدوليين للمغرب ”

وعدد وهبي هذه السيرورات على النحو الاتي :

السيرورة الأولى: هي المتعلقة بالمدة الزمنية التي حددت لعملية تأهيل الاقتصاد المغربي، لقد اعتقد كل الفاعلون أن المغرب قد أضاع وقتا طويلا فصار لزاما على أي إصلاح أن يخضع لآجال محددة لتنفيذه وتقييم مدى نجاحه.

السيرورة الثانية: هي التي تمثلت في جعل عملية تأهيل الاقتصاد المغربي يحمل بعدا اجتماعيا. إن أخذنا بعين الاعتبار لهذه الأبعاد الاجتماعية في عملية تأهيل الاقتصاد المغربي تعني التزام الفاعلين على مستويين اثنين: مستوى الماكرو–اقتصادي، خاصة بالنسبة للمقاولات- ومستوى السياسات العمومية سواء فيما يخص ما هو وطني أو فيما يخص الجماعات الترابية.

السيرورة الثالثة: التي تشكل منها تأهيل الاقتصاد المغربي كمرحلة ثالثة في مسار الإصلاح المغربي، هي التي تمثلت في اعتبار عملية التأهيل شأن كل الفاعلين السياسيين والاقتصاديين والاجتماعيين سواء الدولة أو أرباب المقاولات أو النقابات العمالية، فهو تأهيل يقوم على بناء تراض اجتماعي وسياسي لكي يترجم في كل مستويات الاقتصاد المغربي.

ما رأيك؟
المجموع 17 آراء
3

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. لا. مصداقية في احزاب المغرب علي كترتهم بدةن فاءدة تظكر هم اصحاب التروات علي اختلاف اتواعها كلهم سواسية في الكدب والنفاق السياسي لا غير الله يرحم عيد الرحيم بوعبيد اما الان فهم احزاب الخردة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق