تبون عن “قضية الصحراء المغربية”: نحن مراقبون نزهاء فقط!

هبة بريس - الرباط

رفض الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، تسمية بلاده ك”طرف” من أطراف النزاع القائم حول الصحراء المغربية، وتورطها في دعم الاطروحة الانفصالية ماديا ومعنويا. منذ سنوات.

وقال تبون، في حوار له من وسائل الاعلام، مساء أمس الأحد، “لست أنا من يقول، الجميع يقول نفس الشيء بما فيها الولايات المتحدة الأمريكية، قضية الصحراء متواجدة بين يدي الأمم المتحدة”.

وأضاف “نحن مراقبون نزهاء فقط، مستعدون لمد يد العون وتنظيم لقاء للطرفين في الجزائر لحل هذا النزاع، برضا الجميع”.

ما رأيك؟
المجموع 16 آراء
15

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫26 تعليقات

  1. واش هادا مريض ولا تيحماق علينا واش 45 عام و هما كيتفننو ف معاداة المغرب فينما حط يديه و دبا كيدعي بانه مسالم و نزيه كنا تدين تدان و السمطة كدور نحن امة اصلها 16 قرن اسي حشاكم هههه وهاربين عليكم بغيتو ولا كرهتو

  2. من كلفك بهده المهمة وانت تعلم جيدا انك ﻻتصلح لشيئ سوي الكدب علي الشعب الجزاءري….ونحن مراقبون شرفاء في قضية جمهورية القباءىل…….ع

  3. ادا كان الأمر كدلك فلا بد من الحضور الوازن لرءيس شعب القباءل..فالجزاءر تحب وتساعد من يدافع عن تقرير مصيره كشعب القباءل المجاهد في سبيل الحرية الاستقلال أعانه الله..وعلى المغرب أن يتصارع بكل الوسائل المتاحة حتى يتمكن من الانعتاق من الاستعمار الجاثم على رقبته

  4. سير كون تحشم وتفكر القبر والموت على من تضحك قمة الكذب بالله عليكم كم خسرت من أموال الشعب من أجل دعم هذا الكيان الوهمي .رئيس أحمق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق