ميسي باكيا : لم أتصور إطلاقا الرحيل عن برشلونة

هبة بريس ـ رياضة

اجهش نجم برشلونة الأرجنتيني ليونيل ميسي بالبكاء، في بداية مؤتمره الصحفي، الأحد، الذي أعلن فيه رحيله نهائيا عن صفوف النادي الذي أمضى في صفوفه 20 عاما، في الوقت الذي رجح فيه انتقاله إلى صفوف باريس سان جرمان الفرنسي.

وصعد ميسي إلى المنصة وسط تصفيق الحاضرين قبل أن يجهش بالبكاء، وبعد أن تمالك أنفاسه قال في مستهل حديثه: “لم أتصور إطلاقا الرحيل عن برشلونة”.

وكان عقد ميسي (34 عاما) مع النادي الكاتالوني انتهى في 30 يونيو الماضي، وبعد أن توصل إلى اتفاق مع ناديه إلى توقيع عقد جديد، لم يتم اعتماده رسميا بسبب عراقيل اقتصادية وهيكلية تتعلق بقوانين الرابطة الإسبانية لكرة القدم.

وعن الانتقال إلى باريس سان جرمان قال ميسي إن هناك إمكانية ولكن لا اتفاق نهائي حتى الآن، مؤكدا “لم أوقع أي اتفاق مع أي نادي حتى الآن وتلقيت عروضا متعددة”.

وقال ميسي إنه حاول دوما التصرف “باحترام وتواضع” ويأمل أن “تكون هذه الذكرى التي ستبقى منه”، مشيرا إلى أن رابطة الدوري الإسباني لم تسمح له بتجديد عقده، وأنه فعل كل ما يمكن فعله للبقاء في نادي برشلونة.

وحسم رئيس برشلونة، خوان لابورتا، الجمعة، خلال مؤتمر صحفي، قرار الفراق مع ميسي باعتباره حتمية اقتصادية، قائلا: “انتهى هذا التفاوض.. لا يمكننا تسجيل اللاعب بسبب سقف الراتب في الدوري الإسباني، ولم تبد الليغا مرونة لرفعه”.

كما أكد أن تمديد عقد نجم ميسي كان سيشكل “مخاطر مالية” على النادي الكتالوني، مؤكدا أنه قام “بما هو أفضل لمصلحة برشلونة”، بحسب ما أوردت “فرانس برس”.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. إذا كان ميسي فعلا يحب البارصا كما يظهر من خلال بكائه،فلماذا لا يطلب راتبا عاديا مثل باقي زملائه ويبقى في البارصا بدون أن يتسبب ذالك مشكلا ماليا للفريق؟وسيزيده ذالك تميزا أخلاقيا إضافة لتميزه الكروي.كان بإمكانه فعل ذالك خاصة أنه من أغنى أغنياء الكرة، لكنه فضل الرحيل ليتقاضى أكثر، وما الدموع التي ذرفها إلا من أجل تلميع الصورة وظهوره بمظهر اللاعب الإنسان.هراء!!!!

  2. كل لاعب عندما يصل إلى سن الثلاثينات يفكر في ضمان تقاعد مريح للمستقبل وهذا مافعله مي شي ومابكاؤه الا بكاء التماسيح.اكبر خطأ عملته البارسا هو إعطائه اجور جد عالية في بداية مشواره ورفعوا اجره كل مرة وبصراحة هذا اللاعب ظهر فقط بوجود لاعبين مميزين،اذا كان يعتبر نفسه لاعبا خارقا فلماذا لم يلعب لأي نادي عادي وليس في مستوى البرسا والريال.عندما يلعب مع منتخب بلاده لايظهر كثيرا ولايبذل جهدا اكبر وليس بلاعب متعطش للعب ولايرجع ليساعد المدافعين..الخ.خااصة الأمر البارسا خلص نفسه من ورطة الماضي.

  3. الدموع التماسيح من مدة طويلة و هو يقول بانه سيرحل عن برشلونا و يراى النادي يغرق مع هد الفيروس و يطلب المزيد كان عليه ان يكون سخي و يساعد النادي برشلونا اللي كان سخي معاه و ساعده و كان معاه في الشدة مند الطفولته كان يعاني من قصر القامة و النادي ساعده هو و عائلاته بالسكن و الاكل و الاطباء و الادوياء و الهرمونات الطول حتى وصل الى النجم المحترف و هدي هيى النتيجة من مدة طويلة و كان يبرم الاتفاق مع سان جرمان البارسي الطمع طاعون انه يعض اليد اللتي مدته بالطعام .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق