في أول ليلة.. الاعتقالات تطال خارقي الحجر الصحي الليلي بعدد من المدن

وجدت السلطات الإدارية و الأمنية صعوبات كبيرة في تطبيق تدابير حظر التنقل الليلي في أول أيام القرار الحكومي الجديد القاضي بتقييد التنقل من الساعة التاسعة ليلا لحدود الخامسة صباحا.

و لم يستسغ عدد من المواطنين هذا القرار الجديد و هو ما دفع عددا منهم لتجاهله بمجموعة من المدن بالرغم من تحذير السلطات و العناصر الأمنية التي بذلت مجهودات كبيرة لحث المواطنين على التقيد و الالتزام بالقرار السالف الذكر.

و أدى رفض و عدم تجاوب فئة من المواطنين مع القرار و كذا مع التحذيرات الودية للعناصر الأمنية لتوقيف عدد منهم و تحرير مخالفات في حقهم بحكم عدم توفرهم على وثائق رسمية تفيد بتواجدهم خارج مقرات سكنهم في وقت الحظر.

و عاينت هبة بريس توقيف العناصر الأمنية لمجموعة من الأشخاص بمدينة الدار البيضاء رفضوا الامتثال لتدابير منع التنقل الليلي دون توفرهم على ما يسمح لهم بالخروج، حيث تم نقلهم لمقرات الدوائر الأمنية القريبة من مكان التوقيف.

و توصلت العناصر الأمنية بمختلف المدن المغربية و كذا عناصر السلطة المحلية بتعليمات صارمة لتطبيق تدابير الحجر الصحي و توقيف مخالفي التعليمات و خارقي القانون و ذلك في إطار خطة تروم احتواء تفشي فيروس كورونا الذي سجل أرقاما مقلقة في الآونة الأخيرة.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. دول كلهم تديرو تحرير مخالفة في حق المخالفين ولاكن لاش في المغرب تدوهم لحبس حرر مخالفة داكشي لاخر را مخالف للقانون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى