حزب الديمقراطيين الجدد يعيش نزيف داخلي

ع اللطيف بركة : هبة بريس

يعيش حزب الديمقراطيين الجدد ،نزيف الاستقالات، بسبب ما وصفه المستقيلون ، بإنعدام الديمقراطية الداخلية الموازية لسوء التسيير والتدبير السليم مرورا بإنعدام التواصل إنعدام التجربة في الميدان السياسي، وقوفا على إنزال الكائنات الإنتخابية و التنكر لمجهودات مناضلي مؤسسي الحزب المذكور منذ تاريخ تأسيسه .

وعبر المستقيلون أعضاء المكتب السياسي وعضوين بمجلسي جماعة كتاوة قيادة تاكونيت عمالة زاكورة وجماعة المحبس إقليم أسا الزاك وتجدر الإشارة إلى أن الحزب حصل على الصعيد الوطني على هذين المقعدين بالجماعتين المذكورتين فقط خلال الإنتخابات الجماعية لسنة 2015 ليتم الأن تقديم الإستقالة من طرف العضوين وقد توصلت الجريدة بمجموعة من الإستقالات مصادق عليها بتاريخ 29|07|2021.

ما رأيك؟
المجموع 12 آراء
11

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق