الابراهيمي: كم كان سيكون عدد وفيات كورونا لولا المقاربة الاستباقية للملك?

هبة بريس - الرباط

تزامنا والاحتفالات بذكرى عيد العرش المجيد، نشر البروفيسور وعضو اللجنة العلمية لفيروس كورونا عز الدين الابراهيمي صورة الملك محمد السادس خلال تلقيه للقاح كورونا معلقا عليها بالقول “عيد العرش المجيد… و هذه الصورة الملكية الملهمة .. بكل صدق و مع إطلالة عيد العرش المجيد… أجد هذه الصورة لا تغادر وجداني لما تحمله من معاني… و تجدني اليوم أتسائل كأي مواطن مغربي و في عز الموجة الثالثة… أتسائل كم يا ترى كان سيكون عدد الوفيات بالمملكة لولا مقاربة جلالة الملك الاستباقية في التلقيح….و قيادته المتبصرة و الرشيدة في تدبير جائحة الكوفيد19 …”

و بكل صدق، يقول الابراهيمي “أقول… شكرا صاحب الجلالة… فقد كنتم حاسمين و سباقين للإجابة عن هذا السؤال و منذ بداية الأزمة الصحية… فشعاركم كان و مازال “مهما كانت الكلفة فحياة أي مغربي لا تقدر بثمن”…. هذه الكلمات ترن في أذناي كلما اشتدت الأزمة و ضاق الأفق… و يذكرني دائما أن جلالتكم وضع حياة الإنسان المغربي فوق كل الاعتبارات…
أما صورتكم و أنتم تعطون من شخصكم المثال بالتلقيح … فهي… لا تغادرني… ومرتبطة في ذهني ب “عقد ميلاد مغرب جديد”… و رب صورة أبلغ من ألف مقال…”

وأضاف ” شكرا جلالة الملك على مقاربتكم الإنسانية التي وضعت كل المغاربة في صلبها… فإنصاتكم لهواجسنا و مخاوفنا يطمئننا… وتفعيلكم لأحلامنا و أمالنا ينشينا … و يجعلنا نحب أن نحيى… و أن نموت من أجل… و في بلدنا هذا… حفظكم الله بما حفظ به السبع المثاني … حفظنا الله جميعا….”

ما رأيك؟
المجموع 13 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. شكرا جلالة الملك على تبصرك وحكمتك في الاستباق الى ما يحفظ ارواح المغاربة بقراراتك الصاىبة والناجحة دوما وسياستك الحكيمة والرشيدة التي كانت داىما فاتحة خير على العبادوالبلاد فاطال الله عمركم يامولاي وحفظكم لهذا البلد الحبيب والسلام على المقام الاعى ورحمة الله وبركاته

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق