احتجاج مغاربة إيطاليا بعد مقتل مهاجر مغربي على يد مسؤول أمني متطرف

عبد اللطيف الباز _ هبة بريس

اندلعت احتجاجات عارمة مساء أمس إثر اعتداء مسؤول إيطالي على مهاجر مغربي واغتياله رميا بالرصاص في مدينة فوغيرا مكان الجريمة ليلفظ أنفاسه الأخيرة في عين المكان.

وقد خلّف مقتل المهاجر المغربي “ي. ب” غضبا واسعا عبر منصات التواصل الإجتماعي واحتجاجات قادتها الجالية المغربية في مدينة فوغيرا مكان الجريمة ومعها فعاليات المجتمع المدني و الحقوقي بإيطاليا ، في مسيرة احتجاجية، للتنديد بالجريمة النكراء ، حيث رفع المحتجون شعارات ترفض العنصرية ، وطالبوا بتنفيذ القانون على القاتل المشتبه فيه، لاسيما وأن القضاء بايطاليا متعه بالبقاء تحت الاقامة الجبرية بمنزله، وهو ما اعتبرته الجالية إجراءا يسير نحو إطلاق سراح القاتل وإفلاته من العقاب.

وكانت الجالية المغربية ببلدة فوغيرا بإقليم بافيا الايطالي قد اهتزت منذ 5 أيام على وقع خبر صادم، يتعلق بشجار بين الضحية المغربي وبين مسؤول مكلف بالامن بالبلدة، حيث قام هذا المسؤول العنصري بتوجيه رصاصة من مسدسه، وقتل الشاب بدم بارد، وهو ما خلف موجة استنكار واسعة بايطاليا تطالب بتطبيق القانون في حق القاتل، لاسيما وانه ينتمي إلى حزب متطرف مقرب من الوزير السابق سلفيني الذي اعتبر الحادث دفاعا عن النفس.

هذا ، ومن المنتظر ان يتم نقل جثمان الهالك إلى مسقط رأسه بالمغرب باقليم بني ملال ، فور الانتهاء من الإجراءات الإدارية التي تشرف عنها القنصلية العامة للمملكة المغربية بميلانو.

ما رأيك؟
المجموع 21 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق