الشلالات.. بناء خارج الضوابط القانونية وحضور شكلي لممثل السلطة المحلية

ع بركة ـ هبة بريس

شهدت تجزئة المروة بجماعة الشلالات التابعة إدرايا لعمالة المحمدية، خلال أيام العيد، أشغال بناء تجري بوثيرة سريعة، عرفت شروع مجموعة من العمال في حفر أسس أعمدة إسمنتية و إنزال أطنان من الرمال والأسمنت والحصى المخصص للبناء ، قبل شروعهم في عمليات البناء بالقرب من حمام عمومي، في ترام فاضح للملك العمومي، حيث من المنتظر أن يتحول الورش إلى محلات تجارية.

المثير في أشغال البناء كونها لا تبعد عن الملحقة الإدارية للشلالات بأكثر 100 متر .

فعاليات مدنية وجمعوية أكدت من يقف في واجهة أشغال البناء سيدة تدعي النفوذ وعلاقاتها المتشعبة ببعض صناع القرار، غير أن الاقرب للواقع بحسب تقارير إعلامية، كونها مجرد واجهة لشخصية وازنة والدليل استحواذها على “نصف شارع” دون ان تحرك السلطات ساكنا.

وقالت نفس المصادر ، أنه بعد توصل عمالة المحمدية بإخبارية في الموضوع يوم أمس الاربعاء ، لوحظ حضور لممثل السلطة المحلية مع لجنة في الصباح الباكر من أجل إنجاز محضر في الموضوع، بعد أن أصبحت البناية قائمة بعد بناء الأعمدة الإسمنتية ، وأنه تم توقيف الأشغال.

غير أن مصادر محلية أكدت للجريدة ان حضور ممثل السلطة المحلية خطوة تمويهية فقط ليبقى الحال على ما هو عليه في انتظار استئناف الاشغال خارج الضوابط القانونية.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. نفس الأمر بالنسبة للملحلقة الإدارية رقم 1 بمدينة ابن جرير .ولد الحاج يستحوذ على مساحة عمومية خضراء أمام أعين السلطات المحلية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق