صحيفة اسبانية : “شيء ما يتغير” في العلاقات بين الرباط ومدريد

هبة بريس ـ الرباط

قالت صحيفة إسبانية إنه بعد تعيين وزير الخارجية الإسبانية الجديد، خوسيه مانويل ألباريس، عوض غونزاليس لايا، بدأ “شيء ما يتغير” في العلاقات بين الرباط ومدريد.

وأوضحت صحيفة “لارثون” أن اعتراض المغرب 344 مهاجرا كانوا متوجهين إلى جزر الكناري يشير إلى مناخ جديد بدأ مع التغيير في رأس الدبلوماسية الإسبانية.

وأشارت الصحيفة إلى أن ذلك قد يكون خطوة أولى نحو إنهاء الأزمة الدبلوماسية ين البلدين.

وقالت الصحيفة إن خطوة البحرية سبقت إقالة لايا، إلا أن تغييرها المحتمل كان متدوالا في الأوساط الدبلوماسية المغربية، ما اعتبر خطوة مهمة نحو إنهاء الأزمة.

وأكدت الصحيفة انه مهما نشرت وكالة الأنباء المغربية الرسمية الخبر، فذلك يعني أن الجانب المغربي بدوره سيبدأ في اتخاذ خطوات لإنهاء الأزمة، بحسب تعبير الصحيفة،

ما رأيك؟
المجموع 23 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. لا يمكن عودة العلاقات مع اسبانيا الا اذا قدمت اعتذارا للمملكة المغربية واعترفت بالصحراء المغربية بعد ذلك ياتي مطلب تحرير سبتة ومليلية والجزر الجعفرية غير هذا لا يمكن للعلاقات ان تستمر معها

  2. لسنا بحاجة لعودة العلاقات مع اسبانيا إلى ما كانت عليه .
    نحن كمغاربة نريد تحرير سبتة ، مليلية و جزر الكناري .
    بعدها ممكن أن نبني العلاقات مجدد ا بدون ثقة.

  3. العلاقات مع اسبانيا لاتتطور بتغيير الأشخاص بل عقلية الدولة الإسبانية والاعتراف بمغربية الصحراء وسبتة ومليليةوالجزر الجعفرية

  4. يجب على المملكة أن تستغل هذه الظروف التي خلقتها الجارة الشمالية ضدا على المغرب الذي كان دائما ملتزما بطيب العلاقة تجاهها، يجب أن يستغل هذا الظرف لاسترجاع كل حقوقه الضائعة.

  5. إسپانيا أكثر بلاد في العالم تعرف المغاربة ولهذا التجأت لأوربا عندما وقعت الأزمة معها فلا صلح حتى تعترف بصحرائنا ووقف امتداداتها للمرتزقة و استقلال أراضينا المستعمرة من طرفها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق