مقتل 7 مواطنين في جنوب إفريقيا وسط أعمال “شغب ونهب “

هبة بريس ـ وكالات

لقي سبعة أشخاص مصرعهم وسط أعمال شغب ونهب “شبيهة بالحرب” في جمهورية جنوب إفريقيا، بعد سجن الرئيس السابق، جاكوب زوما، بحسب صحيفة “دايلي ميل”.

واندلعت المظاهرات يوم الجمعة الماضي، بعد أن كانت المحكمة قد أصدرت حكما بسجن زوما 15 شهرا، بسبب رفضه تنفيذ أمر من المحكمة الدستورية في فبراير الماضي للمثول أمامها لتقديم شهادة بشان التحقيق في قضايا فساد جرت خلال فترة حكمه التي استمرت حتى عام 2018.

وبحسب “دايلي ميل”، تركزت أعمال العنف وغطلاق النار في ولاية كوازولو ناتال، مسقط رأس زوما – حيث تم إحراق ونهب مركز للتسوق اليوم الاثنين، وامتدت أيضا إلى ولاية جواتينج المجاورة، وأكبر مدنها جوهانسبرغ.

من جانبه، وصف سهيل عيسى، وهو طبيب في المدينة، مشاهد نهاية الأسبوع بأنها “لمحة عن الجحيم”، حيث امتلأت عيادته بالمصابين، ومن بينهم طفلة تبلغ من العمر ستة أشهر أصيبت برصاصة مطاطية في رأسها.

هذا وتم استدعاء الجيش الآن للمساعدة في استعادة النظام، وسط مخاوف من تصاعد العنف بسرعة.

ما رأيك؟
المجموع 14 آراء
12

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق