عبد الرزاق مقري : الإحتقان مُتصاعد في الجزائر

هبة بريس ـ الرباط

أصدر رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري بيان حول ما وصفه بـ “الاحتجاجات التي تشهدها ولايات الجنوب”، وقال انها “تعبر عن حالة احتقان متصاعد في البلاد بسبب إرث الفساد واستمرار الفشل في تحقيق التنمية، وغياب العدل في التوظيف وفي الفرص الاقتصادية والاجتماعية في جنوبنا الميمون.

وقد الأخير ان صبر المواطنين نفذ في غياب الأفق السياسي بسبب التزوير الانتخابي وعودة الانتهازية والزبونية للواجهة، ومنطق الفوقية والنظرة الأحادية في التعامل مع الأزمات، وتكرار إنتاج المشاهد المخيبة التي ضجر منها الشعب الجزائري.

وسجل المسؤول الحزبي عدة نقاط، في مقدمتهما التأكيد على شرعية المطالب المرفوعة، ومشروعية الوسيلة الاحتجاجية السلمية والتأكيد على السلمية ونبذ كل أشكال التمييز والجهوية وعدم تكافؤ الفرص في التشغيل وفي التنميةن بالاضافة الى التأكيد على تحمل المسؤولية والحوار الجاد والمسؤول بين الجميع من أجل إيجاد الحلول الجذرية، وعدم تكرار نفس أسباب الأزمة.

وفي ختام البيان، قال مقري لقد “قدمت حركة مجتمع السلم رؤية سياسية واقتصادية متكاملة لمواجهة الأزمات ونهضة الوطن وستبقى بقرب المواطنين في كل الولايات و على مستوى الجالية تجدد العزم وتجمع الشمل من أجل التغيير الحقيقي والشامل لصالح الجزائر والجزائريين مهما كانت سياسات التيئيس والتخريب الممنهج للأمل”.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. والله حتى حسونة هادشي لكيديرو فينا يلاه مات الوليد ديالي قطعت billetes أنا و 3 ديال ولادي طاريت نتسلف باش نمشي البلادي حيت معنديش. 3 سنين ممشيت أو دبا شنو غنديرو رآه معنديش باش نکلس أنا او ولادي 10يام فلوطيل كانطالبو بشي حل في المستطع ديال الجميع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق