الكنبوري : ظاهرة “الإلحاد السياسي” ماضية في الانتشار بين الشباب

هبة بريس- الرباط

قال ادريس الكنبوري، محلل سياشي وأكاديمي ، أن ظاهرة “الإلحاد السياسي” ماضية في الانتشار بين الشباب، نتيحة لرفض الحالة السياشية والاجتماعية.

وأضاف الكنبوري في تدوينة له حسابه بموقع “فايسبوك” قائلا :”أعني بالإلحاد السياسي ذاك الناتج عن رفض الحالة السياسية أو الاجتماعية في البلد والتمرد على قيم دينية لا مفعول لها في الواقع العملي. لذلك نرى هذا الإلحاد يتساوق مع التمرد ورفض القيم الوطنية، إن كانت.”.

واعتبر الكنبوري أن ا”لإلحاد السياسي” عبارة عن قصور في الوعي مضيفا” يمكنك أن تكون متمردا نموذجيا رافضا لوضعك من خلال قيمك الدينية. ضع في اعتبارك أن هناك صنفين من البشر في تعاملهم مع القيم الدينية: صنف يعاني من أجلها وصنف يأكل بها ولا يشبع.”

.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق