كولومبيا تعتقل شخصا اغتصب 21 طفلا خلال عمله في روضة أطفال

هبة بريس ـ وكالات

أعلن عمدة مدينة ميديلين الكولومبية اعتقال شخص يدعى مانولو، بتهمة قيامه أثناء عمله في روضة أطفال باغتصاب 21 طفلا.

أدت الجرائم من هذا النوع إلى اعتماد قانون مؤخرا في كولومبيا يقضي بالسجن مدى الحياة لمرتكبيها.
وقال رئيس بلدية ميديلين، دانيال كوينتيرو كالي، في تصريحه: “قبل دقائق قليلة، تم اعتقال إسماعيل داريو لوبيرا، الملقب بمانولو، الذي صدر بحقه أمر اعتقال بتهمة ارتكاب جرائم اعتداء جنسي”.

وتابع رئيس البلدية أنه ولدى الإعلان عن المعلومات حول الجرائم اللاإنسانية في روضة أطفال ميديلين، وبداية التحقيق في 28 يونيو، اتضح أنه لمدة ثلاث سنوات، عمل لوبيرا، البالغ من العمر 52 عاما، كمساعد في المطبخ وخلال هذا الوقت ارتكب أعمال عنف جنسي ضد 21 طفلا على الأقل في هذه الروضة، تقل أعمارهم عن أربع سنوات.

وعند نشر هذه المعلومات ، تمنى الرئيس الكولومبي، إيفان دوكي، أن “يتعفن الجاني في السجن” وبعد ثمانية أيام وقع قانونًا ينص على أحكام بالسجن مدى الحياة لمغتصبين وقتل قاصرين.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق