موريتانيا… “ولد الغزواني” يلوح بإجراءات لمواجهة نشر الشائعات عبر الإنترنت

لوح الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني، باتخاذ إجراءات لمواجهة ظاهرة “استغلال الإنترنت في ترويج الشائعات الكاذبة، أو بث الكراهية، وتحريض بعض فئات الشعب على بعض”.

جاء ذلك في كلمة للرئيس الموريتاني ، الإثنين، خلال تدشين مشاريع حكومية بمدينة روصو حيث قال ولد الغزواني: “هناك من يحاول استغلال الثورة التكنولوجية من أجل زعزعة السكينة العامة، وذلك عبر الترويج للشائعات وبث خطاب الكراهية”.

وأشار إلى أن الأمن في البلد مصون، قبل أن يضيف: “الأمن يتأثر بالاستغلال السيئ للإنترنت، واستغلال الإنترنت لزعزعة البلد غير مقبول”.

ولفت إلى أن الجهات المعنية عاكفة على تحيين نصوص قانونية “كفيلة بوضع حد لهذه الظاهرة الهدامة”، دون تفاصيل عن مضمونها.

وأضاف: “لكن أود في نفس الوقت أن أطمئن على أنه لن يكون هناك أي مساس بالحريات الفردية ولا العامة ولا بالحريات المكفولة بالدستور”.

وكثيرا ما تتهم السلطات الموريتانية بعض ناشطي مواقع التواصل الاجتماعي بنشر شائعات وأخبار كاذبة، ترى أنها تهدد أمن البلد.

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. هده العلبة والفتنة يثيرها مرتزقة الداخل لموريتانيا والدين حصلوا على الجنسية الموريتانية، ومحرضى هؤلاء كابرانات الجزاءر الدين يعيشون اسواء اللحظات لاسيما والازمة الخانقة السياسية والاقتصادية والاجتماعية التى تتخبط فيها دولة الكابرانات .
    مزيدا من الحيطة والحذر للحكومة الموريتانية الشقيقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى