هيئة حقوقية تنتقد الفشل الحكومي في ضمان الحقوق الصحية للمواطنين

هبة بريس ـ الرباط

أكدت الشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة والحق في الحياة، أن هناك غياب التغطية الصحية الشاملة بالمغرب وضعف وتدني الخدمات الصحية وفقدان الأدوية وارتفاع الوفيات بسبب المرض والحمل تعد من الأسباب الرئيسية التي تدفع المواطنين للخروج للشارع العام للاحتجاج وتفجر الغضب الشعبي وترفع من منسوب الحراك

و أوضحت الشبكة في تقرير لها وجود فشل حكومي في تحقيق أبسط الحقوق الصحية التي كفلها دستور المملكة والقانون الدولي الإنساني.

و أشار ذات المصدر، أن هناك غياب للحقوق والمتمثلة في  حق المواطن في الوقاية و العلاج  والدواء والرعاية الصحية ،بدون النظر لوضعه الاجتماعي حيث أصبح الولوج إلى العلاج  والدواء بالمغرب ميسرا فقط، لمن له القدرة على الدفع ، وأصبحت المستشفيات العمومية خاصة بالفقراء تنتج الفقر

ودعت الشبكة إلى تحقيق العدالة الصحية و التغطية الصحية الشاملة من خلال سياسية صحية يؤطرها ميثاق وطني للصحة ويوجهها ويراقبها مجلس أعلى للصحة والدواء،ومن خلال تشجيع  الاستثمار  في الصحة والأدوية.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق