جماعة “حد البخاتي بإقليم آسفي تهتز على وقع انتحار سيدة شنقا

أحمد مصباح – هبة بريس

اهتز دوار “السكاكمة”، بالنفوذ الترابي لجماعة “حد البخاتي”، بإقليم آسفي، على وقع نازلة مأساوية، بعد أن أقدمت سيدة في مقتبل العمر، على وضع حد لحياتها شنقا، داخل بيت أسرتها.

وفي التفاصيل، فإن سيدة من مواليد 1988، مقيمة مع زوجها بمدينة المحمدية، كانت حلت مؤخرا، قبل عيد الأضحى، بمعية صغيريها في ربيعيهما الحادي عشر والثاني عشر، عند أسرتها التي تقطن في دوار “السكاكمة”، بدائرة جمعة اسحيم، إقليم آسفي، فإنها (صعدت)، في حدود الساعة السابعة والنصف من مساء أمس السبت، إلى أعلى سلم، أثبتته على حائط، مجاور ل”زريبة”، داخل منزل والديها، وشدت إليه حبلا، لفته حول عنقها، ثم ألقت بجسدها في الفراغ؛ لتلقى حتفها على الفور.

هذا، ولم تستفق زوجة شقيقة الضحية، التي كانت أول من اكتشفها، من هول مشهدها، وهي عالقة، جثة هامدة.

إلى ذلك، انتقلت السلطات المحلية والدركية، صاحبة الاختصاص الترابي، إلى مسرح النازلة، حيث أجرت المعاينات والتحريات الميدانية، وأحالت الجثة على المستشفى الإقليمي لآسفي، من أجل إخضاعها للتشريح الطبي، في إطار البحث الذي تباشره الضابطة القضائية، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، بغية تحديد أسباب وملابسات وفاة الضحية، تغمدها الله برحمته، والتي كانت تخضع بالمناسبة للعلاج عند طبيب أخصائي، والتي خلف مصرعها بشكل تراجيدي صدمة لدى ساكنة التجمع السكني بدوار “السكاكمة”، حيث إنها كانت تحظى باحترام الجميع، لما كانت تتمتع به من قيم وأخلاق حميدة، وما تتمتع به أسرتها في المنطقة، من مكانة وسمعة طيبة.

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
10

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق