الرسوب يدفع تلميذة إلى الانتحار ضواحي تاونات

هبة بريس – خالد العروسي*

استفاق دوار ” خندق درو ” الكائن بجماعة فناسة باب الحيط إقليم تاونات صباح اليوم السبت 03 يوليوز الجاري، على وقع حادثة خبر انتحار تلميذة تبلغ من العمر 15 سنة شنقا داخل منزل أبيها .

و أفاد أحد أقربائها ل ” هبة بريس ” أن التلميذة التي تتابع دراستها في الثالثة إعدادي استقبلت مكالمة هاتفية صباح اليوم مفادها خبر رسوبها، مبرزا أنه بعد المكالمة تعرضت الهالكة لنكسة نفسية قوية خاصة أنها مشهود لها حسب ذات المصدر، بالجدية والاجتهاد والمثابرة.

و أشار نفس المصدر إلى أن الهالكة استغلت غياب الأم والأب ونفذت فعلتها، إذ لفت عمامة أمها على عنقها في إحدى زوايا البيت، وشنقت نفسها مخلفة صدمة قوية وسط أسرتها ومعارفها وساكنة الدوار. مرجحا بحسب أقوال أولاد الدوار أن يكون سبب إقدام الفتاة على الانتحار راجع إلى عدم تمكنها من الحصول على نقطة إيجابية في اختبارات نهاية السنة

وأضاف ذات المصدر أن اكتشاف جثة الهالكة بمنزل الأسرة استدعى انتقال عناصر من الدرك الملكي والسلطات المحلية إلى مكان الحادث، حيث قاموا بمعاينة جثة الضحية والعمل على توجيهها عبر سيارة إسعاف إلى مستودع الأموات بمستشفى الغساني  بفاس، من أجل التشريح الطبي لفائدة البحث المفتوح من قبل العناصر الدركية تنفيذا لتعليمات النيابة العامة المختصة.

*الصورة من الأرشيف

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
10

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. ان وزارة التربيةالوطنية مسؤولة مباشرة عن
    الانتكاسات النفسية التي تعرض لها اغلب المتعلمين نتيجة قرارات لامسؤولة كاعتماد اليات لبضبط الغش اثناء عملية التصحيح وهو امر استغله بعض المرضى النفسيين من الاساتذة للانتقام من المتعلين ومن الوزارة ذاتها ةصب جام غضبهم على اوراق التصحيح والبحث على اقل شبهة لاثبات عملية غش قد تكون او لا تكون وضبط عمليات الغش تكون اثناء الامتحان وليس بعده و قد اثبتت ردود افعال وشهادات الفاعلين في العملية من تواطئ الاساتذة في عملية الغش وليس اثناء التصحيح وكانت النتيجة ذهاب المئات من ضحايا هذا الاجراء الى الرسوب وضياع فرص الالتحاق بالمعاهد والمدارس العليا مما ادى الى احباط تام وكانت النتيجة كما ترون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق