ارتفاع حالات كورونا وندرة اللقاح ينذران بعودة إجراءات الإغلاق

هبة بريس ـ الدار البيضاء

تتواصل الأرقام الخاصة بالوضعية الوبائية ببلادنا في الارتفاع خلال الأسبوعين الأخيرين مما دفع وزارة الصحة لدق ناقوس الخطر و التلويح بعودة الإجراءات المشددة لتفادي اي تفاقم للوضع و انتكاسته.

و لوحظ خلال أيام الأسبوع الجاري ارتفاع مضطرد في عدد حالات الإصابة المؤكدة بالفيروس التاجي و كذلك في معدلات الوفيات، فضلا على ظهور بعض البؤر الوبائية للسلالة المتحورة.

هذا الأمر دفع عددا من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي لمناشدة المواطنين و حثهم على ضرورة احترام تدابير الوقاية و التباعد و ارتداء الكمامات و تفادي التجمعات و تجنب الأماكن العامة ما أمكن.

و يتخوف المواطنون من تكرار سيناريو السنة الماضية خاصة مع اقتراب مناسبة عيد الأضحى، حيث تنذر المؤشرات الحالية بعودة الإجراءات الصارمة المرافقة للحجر الصحي.

كما ساهم في تضاعف حدة الخوف ندرة اللقاح المستورد و الذي أدى لتباطؤ عملية التطعيم بالحملة الوطنية للتلقيح، حيث كانت السلطات اعول على تطعيم حوالي 70 في المئة من الفئة المستهدفة خلال الأشهر الحالية لتحقيق المناعة الجماعية.

هذا و كشفت وزارة الصحة، اليوم السبت، عن تسجيل 951 إصابة مؤكدة جديدة بفيروس “كورونا” خلال الـ24 ساعة الماضية، ليرتفع العدد الإجمالي للمصابين بالفيروس إلى 533.945 حالة في المغرب.

و أفادت المعطيات الرسمية بأن الفترة نفسها عرفت تسجيل 8 حالات وفاة ليصل العدد إلى 9315، بينما تم التأكد من 498 حالة شفاء إضافية ليبلغ إجمالي التعافي 519.139.

ما رأيك؟
المجموع 16 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. القضية ساهلة ياك اللي جاي من برا تيطلبوا ليه تيست كورونا وحتا دبا إديرو لينا 100حتال 200 درهم لتيست كورونا واللي بغا إدوز تيست ويسافر إسافر ويلغيو علينا هاد أوراق التنقل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق