تنغير .. لدغة أفعى ترسل طفلاً إلى قسم الإنعاش بمستشفى الرشيدية

هبة بريس – تنغير

تعرض طفل من ذوي الاحتياجات الخاصة (صم بكم)، يبلغ من العمر سبع سنوات، للدغة أفعى سامة، بدوار “أكني” نواحي سيدي محند إفروتنت، بالجماعة الترابية آيت الفرسي بإقليم تنغير، بعد ظهر الثلاثاء الماضي، نقل على إثرها في وضعية حرجة إلى المستشفى الإقليمي لتنغير تم بعدها إلى المستشفى الجهوي مولاي علي الشريف بمدينة الرشيدية.

وفي اتصال هاتفي ل”هبة بريس” مع اب الطفل، قال إن ابنه كان بصدد الشرب من ساقية بجوار بيت اسرته، ولم ينتبه إلى الأفعى، التي كانت تختبئ بين مجموعة من الأحجار، لتلدغه على مستوى إبهام يده.

وأضاف الأب أنه تم مساء نفس اليوم نقل طفله إلى المستشفى الإقليمي لتنغير تم بعدها إلى قسم الإنعاش بالمستشفى الجهوي مولاي علي الشريف بمدينة الرشيدية، الذي مكث فيه إلى حدود ظهر اليوم الخميس فاتح يوليوز، وأن الحالة الصحية للطفل مستقرة وفي تحسن .

ويأتي هذا الحادث لينضاف إلى سلسلة من لدغات الأفاعي والعقارب السامة، التي لاتزال تواصل حصد المزيد من الضحايا بمختلف مناطق جهة درعة تافيلالت، يوما بعد يوم، خصوصا أن المصابين يصطدمون بواقع نقص، وغياب الأمصال في المراكز الصحية.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق