الجزائر: مُستعدون لمد إسبانيا بالغاز

هبة بريس ـ متابعة

قالت شركة سوناطراك الجزائرية الحكومية للمحروقات، الثلاثاء، إنها مستعدة لإمداد إسبانيا بالغاز وبالكميات المتعاقد عليها، حتى مع فرضية عدم تجديد عقد نقل الغاز عبر أنبوب يمر من الأراضي المغربية.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي للرئيس التنفيذي لسوناطراك توفيق حكار، عقده بالجزائر العاصمة.

وتخضع إمدادات الشركة من الغاز إلى إسبانيا، لعقود بعضها ينتهي في أكتوبر المقبل مع نهاية عقد استغلال أنبوب الغاز المار عبر المغرب.

وقال حكار: “أنبوب الغاز ميد غاز (يربط الجزائر مباشرة بإسبانيا عبر البحر المتوسط)، بإمكانه نقل 10.5 مليارات متر مكعب سنويا من الغاز”.

وذكر أن الشركة، “أخذت احتياطاتها في حال عدم تجديد عقد أنبوب الغاز المار عبر المغرب.. مستعدون لإمداد إسبانيا بالغاز بالكميات المطلوبة حتى ولو ارتفع الطلب في هذا البلد”، دون مزيد من التفاصيل بشأن توفير الإمدادات.

ما رأيك؟
المجموع 27 آراء
26

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫11 تعليقات

  1. الى عبر أنبوب الغاز الخراءري الى بورقعة عبر المغرب فاعلموا ان المغاربة ديوت ولا دم بسري في عروقهم وصلوا علىهم صلاة الجنازة

  2. L’espagne est en contrat avec l’europe et ne doit beneficier toute seule d’une infrastructure destiné pour l’interet de l’europe.les algeriens parlent du profit personnel qui peut etre estimé comm corroption pour l’espagne ors qu’il est commun à toute l’europe.donc faut revoir les interets communs de l’europe.

  3. ستكون هذه الخطوة عملية مفلسة لسونطراك وتحدي ينتهي بانتحار اقتصادي

  4. الجزاءير موفرات لشعبها وبغيتو توفر الغاز باسبانيا بدون المغريب مستحححححل

  5. على المغرب عدم تجديد العقد لنرى هاد تخراج العينين فين غادي وصلهم وعلى المغرب قطع علاقته الدبلوماسية مع جار السوء انهم تجاوزوا حدودهم فكل مرة يخرج علينا معتوه بكلام لا يقبله عقل بدءا برئيس لا يفقه شيئ في السياسة الى عسكري عجوز يتدخل في السياسة وهو جاهل ولا يعرف حتى قراءة خطابه

  6. نعم نحييكم على هذه الشجاعة،عبر الأراضي المغربية لأن هناك ثمن للمغرب تحت الطاولة أو فوق لا نحييكم على تفقير الشعب الجزائري الذي يبحث عن الماء والكهرباء والأكل

  7. ستعمل الجزائر على تمديد حتى دمها لإسبانيا ضدا على المغرب . فهنيئا للشعب الإسباني و شفقة للشعب الجزائري و تبا لحكومة العسكر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق