رغم مساعدات المغرب لها.. لبنان تنحاز للخصوم وتصوت ضد مصالح المملكة

هبة بريس ـ الرباط

استنكر البرلمان العربي في قرار أصدره عقب جلسة طارئة أمس السبت بالقاهرة تدخل البرلمان الأوروبي وإصراره على إقحام نفسه في أزمة ثنائية بين المملكة المغربية و إسبانيا، يمكن حلها بالطرق الدبلوماسية والتفاوض الثنائي المباشر بين الدولتين.

وأشاد البرلمان العربي بالجهود الحثيثة التي تبذلها المملكة المغربية في مكافحة الهجرة غير المشروعة، والتي تنطلق من إرادة سياسية قوية، وتوجيهات مباشرة من صاحب الجلالة الملك محمد السادس، بوصفه رائدا لحل إشكاليات الهجرة في إفريقيا.

وأكد البرلمان العربي على ضرورة فتح ملف مدينتي سبتة ومليلية المغربيتين والجزر المغربية المحتلة، لتسوية هذا الوضع الذي يعتبر من مخلفات الحقبة الاستعمارية، مشددا على مغربية و عروبة المدينتين معا و كذلك بعض الجزر المحتلة.

وذكر القرار بالموقف الثابت والدائم بشأن التضامن التام مع المملكة المغربية، وكلف رئيس البرلمان العربي باتخاذ ما يراه مناسبا من الإجراءات لدعم ومساندة المملكة المغربية في الرد على هذا القرار.

و في الوقت الذي اصطفت فيه كل الدول العربية إلى جانب المغرب، صاحب الحق، باسثتناء دولتين هما الجزائر و سوريا، المعروفتان بوقوفهما ضد مصالح المملكة المغربية، كانت المفاجأة من لبنان، البلد الذي لطالما وقف المغرب لجانبه و دعمه في وقت الشدة و الرخاء بكل الطرق الممكنة و المتاحة.

و رفض ممثل الوفد اللبناني بالبرلمان العربي المصادقة على بيان البرلمان العربي الداعم بقوة لموقف المغرب، حيث اعتبر محللون قرار ممثل لبنان بكونه يخالف كل التوجهات الشعبية في بلده بفضل ما ينعم به المغرب على لبنان من دعم غير مشروط في كل المناسبات.

و انتقد عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي في لبنان قرار ممثل وفد بلدهم، معتبرين الأمر بمثابة خيانة كبيرة لدرجة طالب بعضهم بالاعتذار للمغرب الذي ظل سندا و داعما لهم في محنهم.

و كان العاهل المغربي الملك محمد السادس قد أمر سابقا بتقديم هبة ملكية عبارة عن مساعدات غذائية أساسية إلى القوات المسلحة والشعب اللبناني.

وجاء في بيان لقيادة القوات المسلحة الملكية المغربية آنذاك أن هذه المساعدات الإنسانية سيتم إيصالها إلى لبنان من خلال ثمان طائرات عسكرية مغربية.

وأضاف البيان أن هذا القرار الملكي يأتي استجابة للطلب الذي تقدم به الجانب اللبناني، وفي إطار التضامن مع هذا البلد الشقيق لتمكينه من مواجهة التحديات الاقتصادية وتداعيات جائحة كوفيد- 19.

وسبق للمملكة المغربية، بتعليمات ملكية، أن أرسلت في وقت سابق، إبان انفجار مرفأ بيروت، كميات كبيرة من المساعدات الإنسانية، فضلا عن إقامة مستشفى ميداني لتقديم الخدمات الصحية.

وأرسلت المملكة المغربية، إبان الأزمة، ما مجموعه 20 طائرة محملة بالمُساعدات الطبية والإنسانية إلى الشعب اللبناني الشقيق.

و بالرغم من قرار ممثل الوفد اللبناني المنحاز لخصوم الوحدة الترابية للمملكة المغربية ، غير أن علاقة الشعبين المغربي و اللبناني ستظل قائمة و قوية نظرا للروابط المتينة التي تجمعهما و كذا سيظل المغرب ملكا و حكومة و شعبا داعما و مساندا للشعب اللبناني في كافة محنه.

ما رأيك؟
المجموع 28 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫34 تعليقات

  1. للاسف لبنان تعيش على وثر الصراع الطائفي و حزب الله أخذ زمام المبادرة في استغلال ضعف سلطة الدولة و لعلها السياسة الخارجية فلبنان اصبح مقيد القرارات السيادية ذاخليا و خارجية بسبب نفود المد الفارسي الإيراني بالمنطقة عن طريق حزب الله و الطوائف اللبنانية الخاضعة لوصاية إيران للاسف فالشعب اللبناني أصبح مغلوب على أمره في بلاده بسبب ضعف سلطة القرار ، إذن فلا داعي لمؤاخذة شعب مقهور على أمره من خدام بلاد الفرس الشيعة

  2. السلام عليكم
    تحيه صادقة للمغرب الحبيب
    نحن كجالية لبنانيه في المغرب نتقدم من المغرب ملكا وحكومة وشعبا بالاعتذار الشديد لما اقترفة لبنان بسياسته الخاطئة اتجاه مغربنا الحبيب ومرة ثانية برهن لبنان للجميع بانه دولة مسلوبة القرار
    مرة ثانية نحن الجالية اللبنانية في المغرب ندين ونسنتكر هذا القرار الارعن والغير محسوب كما ان العلاقات المتينه بين الشعبين اللبناني والمغربي اقوى من ان ينال منها قرار كهذا

  3. يقول المثل:لبغايقصد يشوف لخيام لكبار،اااش باقي للبنان ولاسوريا ولا حتا معاجيز الجزائر مادير بصوتها نعم ولا لا.اتبخر به لاغنا ربي يشوف لحالهوم،المغرب واعر ومستغني عليهم.

  4. حقيقة لما تقدم معروف لأحد ولا يقدر ذالك الشعب اللبناني بريء من سياسيه ولكن نقول له في المغرب أهلا وسهلا بكم متى أقدام وعندنا مثل يقول اعطيها يأكل من طعامك وما تخافش راه غادي يبرك ليه في الركابي

  5. مجرد تساؤل.
    هل البرلمانيون العرب يمثلون شعوبهم!!!؟؟؟
    لا الجامعة العربية ولا البرلمانيون العرب يمثلون الشعب العربي. هم يمثلون أنظمة تساند بعضها البعض في قمع شعوبهم بدليل أن الاجتماع الوحيد الذي يحضره جميع الوزراء وتنفذ قراراته وزيادة هو اجتماع وزراء الداخلي العرب.
    بدليل أن المغربيين أنفسهم يتبرؤون من برلمانييهم ويعلمون أن قراراتهم لا تعدوا أن تكون جعجعة ومحاولة تذكير بالوجود.
    أما عن المساعدات المغربية للبنان، لو علم اللبنانيون أنها لشراء ذممهم لرفضوها.
    المغرب ظن أن الدول الأخرى مثله، أي دولة تستطيع أن تشتري ذمته أو موقفه بثمن بخس أو حفنة سميد لا تسمن ولا تغني من جوع.
    أخيرا، أذكر أن كثير من الدول التي اصطفت مع المغرب في الجعجعة ضده الطحين، بل فيهم من يعترف بالجمهورية الصحراوي وبجبهة البوابزاريو ويتحاور معها سرا وعلانية.

  6. ماراي القوميون المغاربة وعلى راسهم خالد السفياني لماذا تكسر رؤوسنا بدفاعك المستميت على دول تقف دائما ضد مصالحنا العليا مهم وقفنا الى جانبهم في السراء والضراء لكن الامر ليس بيد لبنان بل هو اختيار حزب الله وايراني في النهاية ونفس الشيءمع سوريا اماكبرانات فرنسا فنحن نعرف مواقفهم منذ زمن وسنبقي شوكة في اوداجهم رغم كيدهم وغدرهم لان فاقد الشيء لا يعطيه فمن يحرم شعبه من تقرير مصيره وابعاد قراراته عن الثكنات العسكرية لا ينتظر منه اي خير

  7. المساعدات التي أرسلها المغرب كانت بأمر من فرنسا و رغم الخيانة اللبنانية و نكرانها للجميل لو أمرت فرنسا المغرب لمساعدة لبنان مجددا لفعل. فرنسا مازالت تحتل المغرب كما قال أبو زيد و من قبله المنجرة.

  8. مالا يعرفه أغلب المغاربة أن لبنان تحكمه الطائفية،على سبيل المثال: منصب رئاسة لبنان من نصيب المسيحيين،منصب رئيس الوزراء من نصيب مسلمي السنة،منصب رئيس البرلمان من نصيب الشيعة،يعني أن الشيعة التابع لحزب اللات كلب من كلاب ايران هي من تتامر على مصالح المغرب،الكل يعرف ان هناك قطيعة دبلوماسية بين المغرب وإيران المجوسية وتقارب بين المجوس والمافيات الحاكمة بالجارة السوء.لاتظلموا باقي شعب لبنان الذي يحارب تكوين حكومة لبنانية مبنية على الطائفية.

  9. عندما نعلم حزب الله الشيعي هو من يستلم زمام الامور في لبنان غلا عجب ان يكون اعتراضهم ضد مصلحة البلد فهم اي حزب الله من يدربون ويساعدون المرتزقة في تيندوفت بامر من ايران

  10. لبنان سوريا و و و لاحول لها ولا قوة فاقد الشيء لا يعطيه كان على البرلمان العربي أن يعفيهم من هذه القمة ما دام لا وزن لها صوتها لا يفيد بشيء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق