صاحبة معدل 20/20 :”الاستعداد الجيد ساعدني على تحقيق هذا المعدل “

هبة بريس – إدريس بيكلم

في سابقة من نوعها بالمغرب، تمكنت التلميذة سندس الحرورية التي تتابع دراستها في مسلك شعبة العلوم الرياضية-خيار فرنسية بثانوية عبد الكريم الخطابي بتيفلت، من الحصول على معدل 20/20 في الامتحان الجهوي للسنة الأولى بكالوريا، لتصبح بذلك أول مترشح يحصل على العلامة الكاملة في إمتحانات نيل شهادة الباكلوريا في محطتها الأولى.

و اعتبرت التلميذة سندس الحرورية، في تصريح لجريدة ”هبة بريس“ الإلكترونية، أن هذا الإنجاز لم يكن متوقعا بالنظر لما يقال عن إستحالة الحصول على النقطة الكاملة في بعض مواد الإمتحان الجهوي خاصة مادة اللغة العربية والتعبير في اللغة الفرنسية، معتبرة أن هذه النقطة نتيجة الإعداد الجيد لمحطة الإمتحان الجهوي الذي إستمر على طول السنة الدراسية.

وأضافت سندس في ذات التصريح قائلة :” لم يكن أحد يتوقع حصولي على النقطة الكاملة في هذا الإمتحان، لكن طموحي وعملي والإستعداد الجيد نفسيا ودراسيا من خلال محاكاة مختلف المواضيع التي من المقرر أن تشكل عناصر للامتحان، والإشتغال عليها رفقة والدي وأساتذتي، منذ بداية الموسم الدرسي، وفر لي وقتا كافيا للإعداد الجيد“، مسترسلة إلى أن والديها وأساتذتها عملوا على تدليل مختلف الصعوبات التي اعترضتها وخاصة في الجانب النفسي الذي يؤرق كل التلاميذ قبل اجتياز الإمتحانات.

وبخصوص مسيرتها الدراسية، فقد أكدت سندس الحرورية، أنها درست بمدارس خصوصية خلال المرحلتين الابتدائية والإعدادية، قبل أن تنتقل إلى إتمام المرحلة الثانوية بالمدرسة العمومية.

وختمت سندس بالقول: أن هذا المعدل لم يسجله أحد قبلي، وهو مدعاة للفخر لي ولعائلتي ومدرستي وأساتذتي“، مؤكدة على أن هذا التألق سيشكل لديها حافزا أكبر للحصول على نقطة مماثلة في الإمتحان الوطني لنيل شهادة الباكلوريا، وتحقيق أحلامها بولوج مدارس الطب أو الهندسة.

من جانبه قال الأستاذ محمد الرياحي، أستاذ سندس لمادة اللغة العربية، أن التلميذة سندس الحرورية تتمتع بحس عال من المسؤولية والانضباط، والمثابرة والجدية، لافتا إلى أنه هو الآخر لم يكن يتوقع حصولها على العلامة الكاملة في الإمتحان الجهوي، و لكن لم يتفاجأ بها في نفس الوقت، بالنظر إلى الإعداد الدراسي والنفسي الكبير الذي حضيت بها التلميذة من طرف عائلتها وأساتذتها، حيث عمل على غلق بعض التغرات النفسية التي لاحظها أثناء مرحلة الإعداد للإمتحان لدى التلميذة.

وكشف الحياني على أن مايروج عن إستحالة الحصول على النقطة الكاملة في مادة اللغة العربية، كلام غير صحيح، مفنذا التعاليق التي صدرت من البعض عقب انتشار خبر حصول التلميذة سندس على النقطة الكاملة في اللغة العربية من قبيل (حتى المتنبي مغديش يحصل على عشرين في العربية)، قائلا إن الإمتحان الجهوي لا يستهدف تقويم التلميذ في اللغة العربية، بقدر ما يقومه على مكتسباته السابقة في المادة.

واسترسل أستاذ سندس، بالإشارة إلى أن علم التقويم يسمح بالموضوعية في التنقيط إلى أقصى درجاتها، وعناصر الإمتحان الجهوي في اللغة العربية من أسئلة ومقالة مفصلة والتعبير والإنشاء، وتحديد عناصر الإجابة بدقة، ومحددات التصحيح تمكن من الحصول على النقطة الكاملة، وفي حالة شمول إجابة أي مترشح لتلك العناصر كلها بإمكانه الحصول على النقطة الكاملة، مستغربا في ذات الوقت الشجاعة التي يتملكها بعض المصححين في منح نقطة الصفر، وتغيب لديهم في منح النقطة الكاملة في حالة شمول إجابة المترشح لكافة محددات التصحيح.

ما رأيك؟
المجموع 19 آراء
4

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫12 تعليقات

  1. مستحيل!!!!
    لا للافتخار ،هناك نقط تساءل و شك لان في المواد العلمية يمكن،اما الادبية كالفلسفة و الانشاء و المختصر حتی الاستاد ادا صحح لنفسه لن يعطيه 20/20

  2. 20/20 في الرياضيات ربما في الفيزياء ربما في علوم الحياة و الأرض إلى حد ما . أما في العلوم الإنسانية و اللغات فهذا أمر مستحيل اللهم إذا كانت الأسئلة من نوع : أجب ب نعم أم لا .

  3. هذه التلميذة العبقرية سيكون لها شأن كبير مستقبلا، و نحن نتمنى أن تتم متابعة أخبار دراستها العليا ، و لعل إحدى العالمات في ميدان ما ظهرت للوجود.
    و نتمنى أيضا أن لا تنس ( فضل ) بلدها عليها ، و خاصة بلدتها (تيفلت) . و لعل زملاءها و زميلاتها و أساتذتها و أطر مؤسستها فخورون بها .

  4. أعتقد جازما أن عميد الادب العربي الدكتور طه حسين لم يثبت قط أن حصل على هذه النقطة(20/20)!!!.

  5. “يـا مواطـن انـا” ، المـهـزلـة : هي مـن شـب عـلى الـغـش ، ومـن شب عـلى الغـش شـاب عليـه ، الطـالب الغشـاش هـو بدايـة لصنـاعـة الطـاغـوت والفسـاد فـي البـلاد . نتمـنى لسنـدس مسـيرة مـوفـقـة فـي حيـاتها الدراسيـة ، ونـقـول لهـا أن شهـادة البكالوريـا هـي البـدايـة وليست النهـاية ، وبـارك الله مساعيك ، والـى الأمـام ، ووفقـك الله وسـدد خطـاك…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق