رئيس “مراسلون بلا حدود” يناشد الملك التدخل لصالح الراضي والريسوني

هبة بريس ـ الرباط

شهدت جلسة محاكمة الصحافيين عمر الراضي وعماد استيتو، اليوم الثلاثاء، في محكمة الاستئناف، بمدينة الدار البيضاء، حضور رئيس منظمة “مراسلون بلا حدود” كريستوف ديلوار .

وقال “ديلوار” الذي يزور المغرب خصيصا لحضور محاكمة الصحفيين عمر الراضي وسليمان الريسوني، اليوم الثلاثاء، في كلمة ألقاها أمام محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، إن المؤسسة الملكية وحدها اليوم قادرة على منع وقوع كارثة إنسانية بخصوص ملف سليمان الريسوني.

وأضاف “ديلوار” أن الراضي والريسوني يجب أن يستفيدا من محاكمة عادلة، داعيا إلى الكف عن استخدام القضايا الأخلاقية ضد الصحفيين.

وأشار مدير “مراسلون بلا حدود” الذي كان محاطا بعائلتي الريسوني والراضي، أن سليمان الريسوني يخوض إضرابا عن الطعام وصل إلى 78 يوما، ووحده الملك يمكنه التدخل بالنظر للطبيعة الاستثنائية لهذه الحالات.

يعرف ان “ديلوار” عقد أمس الاثنين لقاء مع مجموعة من الصحفيين والنشطاء المدافعين عن حقوق الإنسان، في مقر الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالرباط، في خطوة قالت المنظمة إنها تتضامن من خلالها مع منظمات المجتمع المدني.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. مدير مراسلون بلا حدود بحال ايلا الرئيس انتاع أمريكا هو اللي رآه يطلب واش ما تعرف أشمون هو الرءيس السبق انتاع هذه المنظمة ؟هو روبير منار أكبر عنصري على وجه إلا رض . هو الآن رئيس بلدية beziers. ها ذو خونة على ذاك الشئ راهم يدافعوا عليهم

  2. لا للتدخل في شؤون الفضاء المغربي لمن هب و دب و سمى جمعيات تحت اي غطاء !!!!العدالة هي اساس الحكم.

  3. القضاء هو الفيصل…والادعاء العام بالاغتصاب لايمكن ابدا ان يتنازل…لا أدري كيف يمكن اطلاق رجل متهم بجرم كبير وكيف يطالبون باطلاق سراحه دون احترام للضحية وللقضاء!!!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق