بعد التراجع خلال جائحة كورونا.. نتائج قطاع العقار تتحسن تدريجيا

هبة بريس ـ الدار البيضاء

على غرار قطاعات أخرى، شهد القطاع العقاري تضررا كبيرا خلال جائحة كورونا من خلال تراجع أرقام معاملاته التي تسببت في خسائر كبيرة للمهنيين و المنعشين العقاريين.

و بعد أشهر من التراجع، بدأ قطاع العقار في المغرب يتعافى تدريجيا و هو ما زكته الأرقام المسجلة في تعاملات بورصة القيم بالدار البيضاء حيث شهد قطاع العقار ارتفاعا ملحوظا في رقم أدائه.

و حسب مذكرة المؤشرات الأسبوعية لبنك المغرب المركزي بخصوص نشاط البورصة، فقد شهدت مؤشرات قطاع العقار نموا قدر بحوالي 16.6 في المائة.

كما شهدت قطاعات أخرى ارتفاعا ملحوظا في أدائها مثل الخدمات المعلوماتية التي ارتفعت بنسبة 6.3 في المائة، ثم الصناعات الغذائية التي سجلت نسبة ارتفاع قاربت 3.3 في المائة.

وفي الوقت ذاته، انخفض أداء بعض القطاعات كالاتصالات التي تراجعت بنسبة 1.7 في المئة ثم قطاع المناجم الذي تراجع بنسبة 1.3 في المائة من مجموع التداولات.

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. من جهتي اريد لهذا القطاع افلاس ما بعده افلاس لان الاشخاص القائمين عنه ليسوا بشر عاديين بل مصاصي الدماء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق