الصين تعلن اكتشاف فيروسات “جديدة” قادرة على الانتقال للبشر

هبة بريس ـ وكالات

اكتشف باحثون صينيون دفعة جديدة من فيروسات كورونا في الخفافيش، بما فيها فيروس قد يكون ثاني أقرب فيروس وراثيا لكورونا المستجد الذي تسبب في جائحة عالمية.

ونقلت شبكة سي.أن.أن الأميركية أن الباحثين أعلنوا، الخميس، أن الفيروسات الجديدة رصدت في منطقة صغيرة بمقاطعة يوننان بجنوب غرب الصين، ومن بينها فيروسات في الخفافيش يمكن أن تنتقل إلى البشر.

ووفق تقرير الشبكة، جمع ويفنغ شي من جامعة شاندونغ وزملاؤه عينات من الخفافيش الصغيرة التي تعيش في الغابات بين مايو 2019 ونوفمبر 2020. وأخضعوا بولها وبرازها للاختبار كما أخدوا مسحات من أفواهها.

وكتب الباحثون في تقرير نشر في مجلة “سيل”: “في المجموع، جمعنا 24 جينوم فيروس كورونا من أنواع مختلفة من الخفافيش، بما في ذلك أربعة من فيروسات السارز-كوف-2 مثل فيروسات الحالية”.

ولاحظ الباحثون أن أحد الفيروسات كان مشابها جدا وراثيا للفيروس الذي تسبب في الوباء الحالي في العالم، ورصد في خفاش “حدوة الحصان”.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق