وهبي : ”الأحزاب تقوم بدورها وتطورها رهين بتطور المجتمع “

هبة برييس ـ الرباط

قال الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، عبد اللطيف وهبي، أن نقد الأحزاب هي أجمل رياضة تمارسها المؤسسات في هذا البلد، ولمدة طويلة، على الرغم من الحاجة الملحة للأحزاب .

وأضاف عبد اللطيف وهبي، خلال الحوار الذي يجريه في هذه الأثناء رفقة مجموعة مع الصحافيين إلى جانب الأمين العام لحزب الاستقلال، نزار بركة، والأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، نبيل بنعبد الله، جوابا على سؤال ضعف الأحزاب خلال السنوات الأخيرة، أن الأحزاب جزء من الدولة، والأحزاب في نضالها وعملها هي من تضمن حرية الصحافة.

وبخصوص النموذج التنموي الجديد، قال عبد اللطيف وهبي، أن المشروع التنموي الجديد جاء بأفكار و مواقف جديدة و أن هناك رصيد تاريخي في هذا الوطن يجب استثماره، والبناء عليه للتقدم إلى الأمام.

وفي تعليقه على ”مشروع جديد بأحزاب قديمة“، قال وهبي أن الدولة أقدم من الأحزاب وكذلك الصحافة، متسائلاً في نفس السياق، عن سبب مهاجمة الأحزاب السياسية من طرف الصحافة، على الرغم من ”أن هذه الأحزاب تقوم بدورها وإن بدى أحيانا ضعيفا أو هزيلا“، مؤكداً أن تطور الأحزاب رهين بتطور المجتمع.

وزاد عبد اللطيف وهبي، مشيراً أن بعض المقالات التي تنتقد الأحزاب تكتب بمزاجية كبيرة ، موضحا أنه وفي حالة رغبنا بأحزاب قوية فيجب احترامها حتى في النقد الموجه إلى عملها، متسائلاً عن من لا يريد الأحزاب في هذا البلد. على حد تعبيره.

ما رأيك؟
المجموع 14 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. نعم هذا صحيح ؟الأحزاب المغربية تقوم بدورها في تعطيل عملية تقدم الوطن و تكبح كل خطط النجاح و الأدلة على ذلك كثيرة منها تهافتكم على المناصب فقط بينما اغلب المشاريع تعرف تعثرات و اختلالات كبيرة و المتهم دائما هم اعضاء احزابكم! و منها تعطيلكم للحياة السياسية لاكثر من تسعة اشهر و تعطيلكم لاغلب مجالس الجهات و السبب كل يريد نسب الفضل اليه فقط و لسان حالكم يقول :انا ومن بعدي الطوفان . و انا اتحدى السيد وهبي الذي انقض على البام كسلفه ان يحدثني عن حزب واحد في المملكة لم يجر فيه احد من اعضاءه الى المحاكم -طبعا انكلم عن الأحزاب البارزة اما احزاب الظل فتلك طامة اخرى_…كلكم تريدون السلطة لقضاء مآربكم اما الوطن فله رب يحميه ثم له ملك يبحث عن الآفضل له لكن اياديكم العبثية تابى ذلك

  2. تذكرني الاحزاب بفلم البحث عن زوج امرأتي ، خاصة عن المحلل الذي يذهب الى اسبانيا دون تطليق الزوجة.
    الاحزاب هي المحلل( البطل يطلق زوجته الطلاق الثلاث فيحتاج الى زوج صوري يتزوج زوجته ثم يطلقها لتحل له)
    الاحزاب في بلدنا هي سبب تأخرنا ، زعماؤها جماعة من الاميين ذو الاموال الطائلة دون ثقافة و بلا معرفة سياسية و اقتصادية همهم حماية مصالحهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق