بعد جدل مكبرات المساجد.. فتوى سعودية حول استخدام “المصباح”

هبة بريس ـ وكالات

قال مفتي السعودية، الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ، إن وضع مصباح على منارة المسجد لبيان أن الصلاة قد أقيمت “لا أصل له في الشرع، وهو من البدع”، بحسب وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس).

وأضاف الرئيس العام للبحوث العلمية والافتاء ورئيس هيئة كبار العلماء في جواب على سؤال حول جواز وضع مصباح فوق المنارة لبيان أن الصلاة قد أقيمت عوضا عن السماعات: “المساجد بيوت الله، وأذن الله تعالى أن ترفع ويذكر فيها اسمه… ويتعلم الناس بها شؤون دينهم، ويتم إرشادهم إلى ما فيه سعادتهم وصلاحهم في الدنيا والآخرة، فواجب على المسلمين أن يقوموا بتطهيرها من البدع والخرافات”.

وأضاف أن وضع مصباح “من البدع، فمن كان حريصا على الصلاة سيأتي مع الأذان، أو أقل أحواله عند سماع الإقامة، وأما وضع المصباح بدعة في دين الله، وعلى من وضعه إزالته حتى لا يلحقه إثمه وإثم من عمل به”.

ما رأيك؟
المجموع 18 آراء
3

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق