الجبهة المغربية لدعم فلسطين تندد بقمع تظاهرة الرباط

هبة بريس ـ الرباط

عبرت الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع، عن تنديدها بالمنع والقمع الذي تعرضت له تظاهرة مدينة الرباط، أمس الأحد، في إطار اليوم الوطني التضامني الثاني مع فلسطين، معتبرة أن استجابة العشرات من المدن لندائها تعبير صريح عن رفض التطبيع.

وقالت الجبهة في بلاغ لها إلى أن أكثر من 40 مدينة وقرية بالمغرب، خرجت أمس لمشاركة الشعب الفلسطيني فرحة الانتصار على الكيان الغاصب، وللتأكيد على أن خيار المقاومة هو الكفيل بتحرير أراضي فلسطين المحتلة.

وأضافت الجبهة أن اليوم التضامني الثاني كان ناجحا على كل المستويات وبكل المقاييس، سواء من حيث عدد المدن المشاركة أو عدد المواطنين والمواطنات المساهمين فيه، أو برنامجه المتنوع الذي تخللته الشعارات الموحدة والمهرجانات الفنية والخطابية.

وأضافت أن القوات العمومية عملت على الحيلولة دون الوصول إلى المكان المخصص للوقفة، وقامت بدفع ورفس المحتجين، وتعريض عدد منهم للركل في أماكن حساسة من أجسامهم، والاعتداء على عدد من النساء، مما أدى إلى إصابات في صفوف المتظاهرات والمتظاهرين، حيث نقل ثلاثة منهم للمستشفى.

وسجلت الجبهة وجود اعتقالات وسط المتظاهرين، تم إطلاق سراح عدد منهم مباشرة بعد إيقافهم، ونقل ثمانية منهم إلى الدائرة الأمنية السابعة بحي السويسي، واثنان آخرين لجهة أخرى، وتم تعريض ثلاثة منهم على الأقل للتعنيف والضرب والركل أثناء توقيفهم، ليتم إخلاء سبيل آخر موقوف حوالي الساعة التاسعة والنصف ليلاً، بعد تحرير محاضر لهم.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق