تارودانت تودع جثمان الطالب ” البطل” الذي انقذ طفلين من الموت

ع اللطيف بركة : هبة بريس

في أجواء من الحزن، ودعت تارودانت جثمان طالب جامعي بإبن زهر، الى مثواه الاخبر بمقبرة دوار تمتولت،كان قد لقي حتفه ، مؤخرا، اختناقا ، وذلك بعد إنقاذه لطفلين شقيقين، علقا داخل بئر مهجورة بدوار تمتولت، بجماعة أزرار، قيادة تاليوين، إقليم تارودانت.

تفاصيل الواقعة، تعود إلى غياب طفلين شقيقين عن أنظار والدتهما، عصر السبت الماضي، وقادتها رحلة البحث نحو بئر مهجورة خارج الدوار، حيث ألفا اصطياد الحمام، وسمعت صراخ أحدهما في قعره.

وأطلقت الأم نداء الاستغاثة، وحضر الهالك رفقة أخيه، ونزل إلى قعر البئر، وتمكن من الوصول إليهما، ولحظة تسليمه الطفل الثاني، لم يتمكن من الصمود بسبب قلة الأوكسجين وضيق المكان الذي علقا فيه، ليسقط مغمى عليه.

وتمكن شقيق الطالب، رفقة أبناء الدوار، وبمساعدة حبل من رفعه من قاع البئر إلى السطح، وحضر طبيب المستوصف بالجماعة إلى مكان الحادث حوالي منتصف ليلة السبت الأحد، وبالرغم من محاولة إسعاف الهالك، إلا أنه فارق الحياة، وسط ذهول أبناء دوار تمتولت، الذين تأثروا كثيرا بالوفاة، خاصة وأن الهالك معروف بعمله الجمعوي، وانخراطه مع شباب الدوار في تنظيم أنشطة جمعوية.

حالة الطفلين بحسب مصادر الجريدة مستقرة، وهما الآن يتواجدان بمستشفى المختار السوسي بتارودانت، في ما تم دفن جثة الهالك بعد استقدامها من مستودع الأموات بمستشففى الحسن الثاني بأكادير، في أجواء من الحزن.

ما رأيك؟
المجموع 11 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق