العثماني ..سكت عن اعتقال المئات وأعلن تضامنه مع قيادي بالحركة الإسلامية بفلسطين

هبة بريس ـ الرباط

انتقد الكثير من رواد المواقع الإجتماعية من المغاربة تخصيص العثماني، بصفته أمينا عاما لحزب “العدالة والتنمية” الإسلامي، تضامنه مع اعتقال أحد أعضاء الحركة الإسلامية الفلسطينية، دون غيره من مئات المعتقلين الذين اعتقلتهم قوات الإحتلال الإسرائيلية

و أعلن العثماني عن تضامنه مع اعتقال نائب الحركة الإسلامية في فلسطين مغردا على “تويتر ” “اعتقل منذ ساعات قليلة الشيخ كمال الخطيب نائب الحركة الاسلامية بالداخل الفلسطيني ونائب الشيخ رائد صلاح، وأحد المدافعين الأقوياء عن القدس وفلسطين”

وأضاف العثماني بأن كمال الخطيب شارك في مهرجان رقمي نظمته شبيبة حزبه، وقال “نسأل الله أن يفك أسره وأسر سائر إخوانه المعتقلين”.

وتساءل رواد الفايسبوك ان كان العثماني سيعلن تضامنه هذا لولا اعتقال القيادي بالحركة الاسلامية الفلسطينية علما ان الإعتقالات كانت مستمرة قبل اعتقال كمال الخطيب

وحسب آخر احصائية صدرت عن وزارة الصحة فقط وصل مجموع عدد شهداء فلسطين لـ174، من بينهم 47 طفل و29 سيدة و1200 إصابة بجراح مختلفة ولازال العدد مرشح للزيادة.

ما رأيك؟
المجموع 17 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. أعطيني مرة واحدة فقط قال فيها السيد العثماني كلمة وكانت فيها مصلحة العامة أو العموم.فكل تصريحاته مثيرة للجدل وإخواني حتى النخاع.ومستفز.

  2. هذا مجرد ذكرى لمن ينسى أن من عقيدة الإخوان : ” من خالفنا لا يستحق أي شيئ…..أنصر أخاك مظلوما أو ظالما.”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق