خراطيم مياه وقنابل مسيلة للدموع في تفريق مظاهرة داعمة لفلسطين بباريس

هبة بريس- وكالات

أوقفت الشرطة الفرنسية 44 شخصا أثناء مظاهرة محظورة مؤيدة لفلسطين نظمت في العاصمة باريس اليوم السبت.

وفي تغريدة على صفحته في “تويتر” شكر وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان جميع أفراد الشرطة وقوات الدرك الذين شاركوا في الحفاظ على النظام العام اليوم السبت، موضحا أن هناك “51 موقوفا (عبر فرنسا) بينهم 44 في باريس”. وأضاف الوزير أن أحد الشرطيين أصيب بجروح أثناء اشتباكات بين عناصر الأمن والمتظاهرين في العاصمة الفرنسية.

وقالت شرطة باريس في بيان نشر على حسابها الرسمي في “تويتر” إن “عناصر الأمن نجحوا في إعادة الهدوء إلى المناطق الشمالية من العاصمة”.

وفي الوقت السابق من اليوم، استخدمت الشرطة خراطيم المياه والغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي ضد محتجين كانوا يحرقون صناديق قمامة ويرشقون رجال الأمن بالحجارة أثناء المظاهرة التي خطط منظموها دعما للفلسطينيين وسط تفاقم الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. فرنسا دولة بوليسية عسكرية ديكتاتورية مثل حكم دول العالم الثالث.لولا سرقة و استغلال ثروات البلدان المستعمرة ماوصلت اليه الان.يوم ما سترجع ماما فرنسا كما كانت قطاع الطرق وتجارة العبيد.

  2. ليعرف الجميع من هي الانظمة المسيرة جلها مع إسرائيل الله محرر للقدس التي دكرها في القرآن بانها الارض المباركة ولو كره الكافرون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق