مجازر الدار البيضاء تحصل على علامة “حلال”

هبة بريس

حصلت مجازر الدار البيضاء، على علامة “حلال” المعترف بها دوليا في “أسواق الحلال” الخارجية، بالنسبة لمختلف الخدمات والمنتجات التي يقدمها هذا المرفق الجماعي، وهي علامة يسلمها المعهد المغربي للتقييس.

وأفاد بلاغ لشركة الدار البيضاء للخدمات، أن طلب الحصول على هذه العلامة، يندرج في إطار تطوير النشاط التجاري للمجازر، حيث تسهر شركة الدار البيضاء للخدمات، المكلفة بتدبير المجازر على وضع مشاريع لتطوير المرفق ووضع لبنات التأسيس لمخطط تنمية المجازر برؤية مندمجة ومتجددة تطمح من خلاله لولوج أسواق جديدة وتنويع الخدمات والمنتجات.

ووفق ذات البلاغ، فمن شأن حصول مجازر الدار البيضاء على علامة “حلال” في تقوية فرص ولوجها إلى سوق “الحلال” وطنيا ودوليا، ومن تم تعزيز تموقع المجازر في هذه الأسواق والي تمثل سلاسل تموين خاصة بشروط ومتطلبات جديدة تحتاج إلى مكونات معترف بأصلها الحلال، يضيف البلاغ.

وتابع البلاغ “كما ستتمكن مجازر الدار البيضاء بفضل التوفر على علامة حلال من استثمار آفاق واسعة تتيحها “الأسواق الجديدة الحلال” حيث سيتيح هذا الاعتراف تعزيز تنافسية المجازر داخل الأسواق التي تعطي الأولوية للمنتجات الحلال”.

وتأتي هذه الخطوة، حسب ذات المصدر، للاستجابة كذلك لمتطلبات جديدة باتت تعبر عنها فئات مهنية بمواصفات خاصة (المرتفقين وتجار اللحوم والمواشي وشركات التقطيع والفنادق والمطاعم ومحلات الجزارة العصرية..) والتي أصبحت تعبر عن طلبات تقتضي توفير منتجات تحمل علامة حلال سواء بالنسبة لخدمات الذبح أو التقطيع.

وهذه الشروط تساعد هذه الفئات على إمكانية ولوج الأسواق الخارجية والتعامل مع السلاسل العالمية للمطاعم والفنادق وأيضا التوفر على الأفضلية في إرضاء مستهلكين من داخل السوق المحلي للحوم الحمراء والذين يبحثون عن المنتجات التي تعبر عن مختلف شروط الجودة والاستدامة.

واعتبر البلاغ أن هذا الاعتراف الذي حظيت به مجازر الدار البيضاء من لدن المعهد المغربي للتقييس، يخص منتجات التقطيع وكذا خدمات وسلاسل الذبح، وقد تطلب مسار النجاح في إحراز هذا الاعتراف الهام الانخراط في مسلسل طويل من التدقيق والتمحيص في شروط وآليات العمل وضمان الاستجابة لشروط شهادة المطابقة للمواصفة المغربية NM 08.0.800 المتعلقة بالأغذية الحلال.

وتحظى مجازر الدار البيضاء بتتويج مزدوج حول الجودة حيث حصلت المجازر على اعتماد المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية منذ سنة 2016 وأيضا شهادة الجودة ISO 22000 النسخة الخامسة على التوالي و كذلك شهادة ISO 9001 للمرة الثانية على التوالي .
بخصوص شركة الدار البيضاء للخدمات.

يشار إلى أن القدرة الإنتاجية بمجازر الدار البيضاء تبلغ 000 45 طن في السنة من اللحوم، كما أن القدرة الاستيعابية للإسطبلات تبلغ 900 رأس من البقر و000 5 رأس من الغنم، وتتوفر على سلسلتين لذبح الأبقار بنسبة 50 رأس/الساعة /للسلسلة الواحدة، وكذلك سلسلتين لذبح الأغنام بنسبة 300 رأس/الساعة /للسلسلة الواحدة، كما تحتوي على نفقين لتجفيف وتنشيف اللحوم الحمراء قبل التخزين، وقاعات تخزين اللحوم بطاقة استيعابية 1400 سقيطة بقر و5000سقيطة غنم.

وتعتبر كذلك المجازر مؤهلة ومطابقة للمعايير، حيث تتوفر على شهادة الاعتماد الصحي البيطري وشهادة المطابقة iso 22000 نسخة 2018 و ISO 9001 نسخة 2015.

وتتوفر أيضا على قاعة تقطيع اللحوم الحمراء مجهزة وحاصلة على ثلاثة شواهد الاعتماد من طرف المكتب الوطني للسلامة الصحية والغذائية وشهادة المطابقة ISO 22000 و ISO 9001 ومؤخرا على شهادة المطابقة للمواصفة المغربية NM 08.0.800 المتعلقة بالأغذية الحلال.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. سؤال يطرخ بحدة هل الذبح يتم بطريقة ميكانيكية بدون بسملة بشرية ولا تكبير؟
    إذا كان اىأمر كذلك فنحن لحوما لم يذكر على كائناتها أي شيء وبالتالي هل ناكل حلالا أم حراما؟وما نظر وزارة الفلاحة ووزارة الصحة ووزارة الشؤون الدينية في الموضوع؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق