بسبب احتلال الملك العمومي.. ساكنة حي بجرسيف ممنوعة من الخروج والدخول إلى منازلها

هبة بريس- جرسيف

صار احتلال الملك العمومي والترامي على الأرصفة وإغلاق الشوارع والأزقة، شيئا مباحا بمدينة جرسيف، هذا ما تؤكده الصور التي تظهر الحجم المترامي عليه من الملك العمومي، بحي “ليراك” من طرف الباعة المتجولين وتجار الرصيف الذين أغلقوا الممرات والمنافذ ومنعوا أصحاب المنازل من حق الولوج والخروج من بيوتهم.

ففي الوقت الذي يتم فيه تحرير الملك العمومي في العديد من المدن، حيث يتجند العديد من رجال السلطة لمحاربة هذه الظاهرة المعرقلة للسير والجولان والمشوهة للمنظر العام، تلتزم سلطات جرسيف الصمت تجاه احتلال الملك العمومي بـ”العلالي”، بهذا الحي ، الذي أضحى عنوانا للفوضى.

لذلك، تجددت المطالب بشن حملة واسعة النطاق على محتلي الملك العام بحي “ليراك”، قصد التصدي للمخالفين الذين يشكلون حاجزا أمام ممارسة ساكنة الحي لحقوقهم في الخروج والدخول الى منازلهم دون “عراقيل “.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق