خبير جيو-سياسي : اسبانيا تواجه “فضحية دولة” بعد استقبالها لـ ” ابراهيم غالي “

هبة بريس ـ الرباط

أكد الخبير الجيو-سياسي الفرنسي، ايمريك شوبراد، أن قبول الحكومة الإسبانية بادخال زعيم انفصاليي “البوليساريو”، المدعو إبراهيم غالي، المتابع في إسبانيا على خلفية ارتكاب جرائم ضد الإنسانية، مستشفى اسباني، يجعلها تواجه “فضيحة دولة حقيقية”.

وكتب الخبير الجيو-سياسي في تعليق على حسابه في “تويتر”، إن “الحكومة الإسبانية تواجه فضيحة دولة حقيقية : لقد هرب من العدالة الإسبانية، بتواطؤ مع الجزائر، منتحلا هوية مزورة إبراهيم غالي المنتمي للبوليساريو موضوع مذكرة بحث إسبانية لارتكابه جرائم ضد الإنسانية، أعمال التعذيب والاغتصاب”.

وبحسب السيد شوبراد، فإنها “فضيحة دولة حقيقية !”.

وتقدم ضحايا الأعمال الإجرامية المقترفة من طرف المدعو إبراهيم غالي، بشكوى أمام القضاء الإسباني لتفعيل مذكرة التوقيف الأوروبية الصادرة بحقه. ويطالب محاموهم بتحرك عمومي والرفع من مستوى التعاون من جانب الشرطة الإسبانية لاستجواب زعيم ميليشيات “البوليساريو” في المستشفى، ومن ثم اعتقاله بموجب مذكرة التوقيف.

وأعرب المغرب عن أسفه حيال موقف إسبانيا التي تستقبل على أراضيها زعيم ميليشيات “البوليساريو” الانفصالية، والمتابع على خلفية ارتكابه لجرائم حرب خطيرة وانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان.

وكانت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، قد عبرت في بيان لها عن “خيبة أمل” المغرب إزاء هذا “الموقف الذي يتنافى مع روح الشراكة وحسن الجوار، والذي يهم قضية أساسية للشعب المغربي ولقواه الحية”.

وقد تم استدعاء السفير الإسباني بالرباط إلى وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج لإبلاغه بهذا الموقف وطلب التفسيرات اللازمة بشأن موقف حكومته.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. مجرد تساؤل.
    هل هذا الخبير الإستراتيجي قرأ البيانين التاليين!!!؟؟؟
    مصيبة هذا الخبير أن لم يقرأ البيانين الرسميين الصادرين عن وزارة الخارجية والسلطات الأمنية أو أغفلهما مما يضع مصداقيته على المحك.
    1- بيان وزرة الخارجية الاسبانية جاء فيه:
    “أن زعيم جبهة البوليزاريو يتواجد بالأراضي الاسبانية من أجل العلاج ودخل لإسبانيا بهويته الحقيقية”. انتهى
    هذا يعتبر تكذيب رسمي للخبير الإستراتيجي ولكل وسائل الإعلام المغربية التي ذكرت أو نقلت أن رئيس الجمهورية العربية الصحراوية دخل إلى اسبانيا بهوية مزيفة.
    2- بيان الشرطة الإسبانية جاء فيه:
    ” إن التحقيق في إدعاءات سابقة ضد الزعيم إبراهيم غالي أُغلق وليس لدى إسبانيا أي قضايا معلقة ضده”. انتهى.
    هذا يعتبر تكذيب رسمي أيضا للخبير الإستراتيجي ولكل وسائل الإعلام المغربية التي اتهمت إبراهيم غالي بما ليس فيه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق