أسرة مغربية تواجه القضاء الايطالي بسبب تعنيف ابنتها القاصر المدمنة على التدخين

هبة بريس-الرباط

يواجه أبوين مغربيين تهمة جنائية أمام القضاء الإيطالي، بعد تعنيفهما لابنتهما القاصر، عقب اكتشافهمها إدمانها عل التدخين.

وحسب ما ورد في موقع “مغربيني” المهتم بشئون المهاجرين بإيطاليا، نقلا عن مصالح “الكربنييري” بمدينة “رييتي” فإن السلطات الإيطالية تتابع الأسرة المغربية، بعد اأن اكشتفت تعرض ابنتهما القاصر للضرب من قبل أفراد الأسرة.

وفي تفاصيل القضية، فإن الفتاة تعرضت للضرب بعدما  اكتشفت والدتها حيازتها على علبة للسجائر بين أغراضها الشخصية، الشيء الذي لم تستغه مما وجعلها تنهال على ابنتها ضربا بأحد الكراسي، قبل أن تهرب الفتاة وتلوذ بالفرار من المنزل.

ووفقا لذات المصدر، فقد قام والد القاصر وأخيها، بتعقبها إلى أن عثرا عليها بإحدى الساحات العمومية، في ساعة متأخرة من الليل، ليقوما بإرغامها على الرجوع إلى المنزل بوضعها في الصندوق الخلفي للسيارة، وهذا ما جعلها تفر وتقوم بالاتصال بمصالح الأمن لطلب إنقاذها،

هذا وبعد التأكد من هوية المتصلة قامت عناصر الكربنييري، من التدخل لفك أسرها واحتجازها داخل المنزل، حيت تم نقلها إلى المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية.

ويذكر أن النيابة العامة أصدرت أوامرها لإبعاد القاصر عن أسرتها، بتسليمها لهيئة مختصة في حماية القاصرين، فيما تواجه أسرتها المتابعة القضائية طبقا للفصل 571 من القانون الجنائي الإيطالي بتهمة “الإفراط في استعمال وسائل التأديب”.

 

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق