مجلس الأمن يصدم البوليساريو والجبهة الانفصالية “تتباكى”

هبة بريس ـ الرباط

صدمة قوية تلك التي تلقتها جبهة البوليساريو وحاضنتها الجزائر ، اليوم الأربعاء 21 أبريل، بعد انعقاد اجتماع لمجلس الأمن الدولي في الأمم المتحدة حول قضية الصحراء، الذي جاء عكس توقعات ورغبة الجبهة الانفصالية .

ورفض مجلس الأمن الموافقة على مشروع قرار بخصوص الصحراء يتضمن ما تدعيه جبهة البوليساريو من حرب في المنطقة، مادفع بالجبهة الانفصالية إلى التعليق على الجلسة كونها دون “أي نتيحة”، وكيل اتهامات من قبيل التقاعس وتقويض الحل السلمي الذي يفتح الباب أمام التصعيد بحسب قيادات مخيمات الرابوني.

وحث النص الموجز المكون من ثلاث فقرات، على تبنّى سلوك “بنّاء” في التعامل ميدانيا مع بعثة الأمم المتحدة (مينورسو) والإسراع بتسمية مبعوث أممي جديد “من أجل إعادة إطلاق العملية السياسية المتوقفة في أسرع وقت ممكن”.

ما رأيك؟
المجموع 25 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. لا ولن تكون مفاوضات مع العصابات حول الصحراء المغربية لان المفاوضات يعني الاعتراف بهؤلاء المرتزقة الذين لا دين لهم ولا ملة

  2. المغرب ضيع وقت كثير في اشياء لا تفيد وترك الاعداء يتقوون . كان على الدولة قطع العلقة مع الاعداء نهائيا منذ امد بعيد وتستعد للحرب ضد الجزائر لان هي من مولن وساحت ودربت عصابة في اراضيها لكي تهجم على المغرب ، ليس هناك رجال حقيقيون واكفاء في المسؤلية ، هناك من يريد ان يبقى الامر هكذا . ان كانت الصحراء قضية الشعب اولا وقضية وطن فلا يجب التساهل مع الاعدا ، الحزب ثم الحرب هي الدواء الناجع . يجب قطع جميع العلاقات مع جار السوء وطرد جميع الجزائريين من المغرب . يجب على المغرب ان يسحب القضية من الامم الا متحدة ، هي العدو الكبير حيث تتحكم فيها قوة استعمارية . هناك شيء واحد اما نحن او الجزائر . ضعف الشخصيات السياسية هي المشكل لا هناك من يريد الوضع الحالي ليسرق اكثر .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق