تشكيل هيئة مساندة لضحايا انتهاك حرية التعبير بالمغرب

هبة بريس ـ الرباط

شكلت كل من اللجنة الوطنية من أجل الحرية للصحفي عمر الراضي، ولجنة التضامن مع الصحفي سليمان الريسوني، ولجنة التضامن مع الدكتور معطي منجب والنشطاء الستة، هيئىة اطلق عليها “هيئة مساندة الراضي والريسوني ومنجب وكافة ضحايا انتهاك حرية التعبير بالمغرب”.

ويأتي تأسيس هذه الهيئة، حسب بيان لها، لمتابعة أوضاع كافة معتقلي الرأي والمحاكمات السياسية، بسبب التعبير السلمي عن آرائه كيفما كانت.

وأكدت الهيئة أنها ستعمل على مراسلة كافة الجهات المعنية بالاعتقال التعسفي لسليمان وعمر، مع إصدار بيان حول وضعيتهما وباقي معتقلي الرأي، وتنظيم وقفة احتجاجية تضامنا معهما.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. غريب هؤلاء متهمون بافعال لا علاقة لها بحرية التعبير فكيف يستقيم هذا التصرف حيث اصبح الخلط متعمدا بين حرية التعبير وافعال لا علاقة لها به امر يحير فعلا. اتمنى ان تنشروا التعبير الذي بقتضاه تتم محاكمة هؤلاء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق