فاس…توقيع اتفاقية شراكة لتقارب بين مهنة التوثيق والمؤسسات الجامعية

خالد لعروسي ـ هبة بريس

نظمت جامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس و المجلس الوطني لهيئة الموثقين بالمغرب والمجلس الجهوي لموثقي جهة فاس تازة صفرو، اليوم الخميس 8 أبريل 2021 بمركز المؤتمرات والتكوين، يوما دراسيا تحت شعار: “الجامعة، التوثيق والتنمية”، وذلك من أجل تعزيز التوثيق المغربي الذي يشكل رافعة أساسية للتنمية الشاملة بالمملكة.

و عرف هذا اللقاء توقيع اتفاقية إطار ثلاثية الأطراف تشمل جامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس والمجلس الوطني لهيئة الموثقين بالمغرب والمجلس الجهوي لموثقي جهة فاس تازة صفرو، من أجل إقامة تعاون فعال في مجالات التعليم، التكوين المستمر، الإشراف والتمرين، إلى جانب تبادل الخبرات والوثائق وأيضا تطوير دراسات مشتركة في المجالات التي تهم الأطراف المعنية.

وتهدف هذه الاتفاقية إلى تمكين الطلاب الراغبين ولوج مهنة التوثيق من استكمال التكوين النظري بالخبرة العملية. بالإضافة إلى تنظيم تكوينات إشهادية لصالح الموثقين المتمرنين ولقاءات علمية وإدارية في مجالات تدخل كل من طرف على حدة.

و أكد الأستاذ عبد اللطيف ياكو، رئيس الهيئة الوطنية للموثقين ل “هبة بريس ” أن هذه الشراكة تندرج في إطار التقارب بين مهنة التوثيق والمؤسسات الجامعية. كما تهدف إلى التسخير المشترك للموارد اللازمة لتعزيز التعاون بين القطبين، لا سيما في مجال التكوين والتكوين المستمر”.

و من جهتها ، اعتبرت أسماء خولاني حسني، رئيسة المجلس الجهوي لموثقي جهة فاس تازة صفرو، أن هذه الاتفاقية تندرج في إطار ” خلق محيط للتعاون الإيجابي المتبادل والمستمر، الذي سيمكن من تطوير شراكة أكاديمية، علمية وثقافية بين جامعة محمد بن عبد الله بفاس والمجلس الجهوي لموثقي جهة فاس تازة صفرو. وذلك قصد مواءمة الجانب النظري مع الواقع المهني.”

يشار، إلى أن هذا اليوم الدراسي عرف حضور عدد من الموثقين والأساتذة الجامعيين والباحثين وخبراء في القانون. حيث تناول المتدخلون مواضيع مختلفة تتمحور حول دور الموثقين في التنمية الاقتصادية والاجتماعية في المغرب والتعليم الجامعي وتكوين الموثقين.

منطقة المرفقات

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق